التخطي إلى المحتوى
وجع العين يكشف العلاقة الباردة بين متعب والبدرى

كشفت إصابة عماد متعب، مهاجم الأهلى، “فى العين” خلال مران الفريق أمس، الثلاثاء، عن استمرار توتر العلاقة بين اللاعب والجهاز والفنى، وتحديداً مع حسام البدرى المدير الفنى للفريق.

 

الأيام الماضية شهدت توتراً وتصعيداً واضحاً فى علاقة متعب بالبدرى، وهو ما ظهر بوضوح فى تصريحات مهاجم الفريق الأخيرة التى اصدر خلالها ..

 

وكان عماد متعب قد أبدى غضبه الشديد من استمرار تجاهله وعدم مشاركته فى المباريات وقيام الجهاز الفنى بقيادة حسام البدرى بمنح الفرصة للاعبين آخرين.

 

 وأكد متعب أنه لن يستمر “حبيسًا” على الدكة الحمراء، وقد يتخذ قرارًا نهائيًا بالرحيل مع نهاية الموسم الكروى الجارى، موضحًا أن انضمامه إلى الزمالك أمر “وارد”، خاصة أن الكرة المصرية تعيش عصر الاحتراف.

 

فى مران الأهلى مساء الثلاثاء، شعر متعب بآلام فى “عينه”، الأمر الذى جعله يُغادر المران، وبدأت المغادرة عندما توجه المهاجم الدولى إلى أحمد أيوب مدرب الفريق وحكى له عن “وجع العين”، ثم توجه إلى طبيب الفريق الدكتور خالد محمود وشرح له أيضاً هذه الإصابة قبل أن يتوجه متعب والطبيب إلى حسام البدرى، الذى كان واقفاً يُشوف المران فى منتصف الملعب.

 

جلسة البدرى مع متعب بحضور طبيب الأهلى لم تستغرق وقتاً طويلاً، وإن كانت قد كشفت عن العلاقة الفاترة بين الطرفين، خاصة أن متعب لم يذهب مُباشرة إلى البدرى من أجل إطلاعه على إصابته التى جعلته يُكمل المران على دكة الاحتياطى قبل أن يُغادر النادى.

 

ما حدث بين متعب والبدرى فى مران الثلاثى يُجسّد بوضوح توتر العلاقة بينهما منذ فترة طويلة، فالمدير الفنى مازال مُتحفّظا على مشاركة المهاجم الدولى باستمرار ويرى أن الاستعانة به ستكون فى أضيق الحدود، ووفقاً لمجريات المباراة، فيما يرى القنّاص الدولى أن البدرى لا يمنحه الفرصة كافية، رغم منح الفرصة لجميع مهاجمى الفريق تقريباً.

 

ويستعد الأهلى لمباراة الداخلية المُقرر لها السبت المقبل، ويتدرب الفريق عصر اليوم بمشاركة الدوليين بعد انتهاء معسكر الفراعنة الذى خاض فيه منتخبنا مباراة توجو الودية وفازت فيها مصر بثلاثية نظيفة.

المصدر : مصر ناين

عن الكاتب

التعليقات