التخطي إلى المحتوى
بلجيكا تمكنت من استرداد ضرائب بـ   ألف يورو فقط من خلال وثائق بنما

اصدر ت قناة “بلجيك 24” البلجيكية اليوم الأربعاء، إن السلطات الخاصة بالضرائب “ISI” لم تتمكن إلا من استيراد 175 ألف يورو فقط، وذلك بعد مرور سنة على نشر وثائق بنما، وهى عملية التسريب الواسعة التى كشفت حالات للتهرب الضريبى على نطاق واسع وتضمن 732 بلجيكى.

 

وأظهر ت القناة بخصوص الشركات التى يملكها 732 بلجيكيا، أن التفتيش الخاص للضرائب احتفظ بـ 202 ملف من أجل إجراء التحقيقات الدقيقة، مما مكن من استرداد ضريبى بمبلغ 175 ألف يورو الى أن الآن.

 

واصدر المتحدث باسم الخدمة السنةة الاتحادية للمالية، إن وحدة التفتيش لم يكن لديها القدرة للوصول إلى الملفات والبيانات الأصلية لوثائق بنما، رغم إصرارنا على اتحاد الصحافة الاستقصائية على الكشف عن بعض منها، ولكن فى الوقت ذاته ليس بمقدورنا التحقق من مصدقية البيانات التى نشرت.

 

وفى الواقع، لم تنشر الوثائق الأحد عشر مليون ونصف التى استند إليها التحقيق الصحفى، وذلك لأسباب تتعلق باحترام الخصوصية بشكل خاص.

 

وأضاف المتحدث باسم المالية “بعض الأشخاص المذكورين كانوا معروفين بالفعل لدى إدارة الضرائب، ووضعهم يتطلب مراجعة دقيقة”، وأظهر “عدم وجود تعاون من دافعى الضرائب وغياب التبادل الدولى للبيانات هو الذى يجعل المهمة معقدة”.

 

المصدر : مصر ناين

التعليقات