التخطي إلى المحتوى
براءة عريف شرطة بعد حبسه    أشهر احتياطيًا بسبب    جنيهات

قضت محكمة جنايات الإسكندرية الدائرة الـ18 برئاسة المستشار محمود عبد العاطى مبارك، وعضوية المستشارين أيمن حنفى وعبد العاطى شعلة، اليوم الأربعاء، ببراءة ممدوح محمد إبراهيم عزيز من قوة واجبة السياحة والآثار خدمة تأمين المتحف الرومانى بالإسكندرية، فى القضية رقم 24600 لسنة 2016 جنايات العطارين، والمقيدة برقم 4698 كلى شرق الإسكندرية، الذى اتُهم فيها بالتربح من عمله، والحصول على 10 جنيهات من أحد زوار المتحف، ووجهت له النيابة تهم التربح والإضرار العمدى بالمال السنة، وحبسه 6 أشهر احتياطيا على ذمة القضية، وأحيل لمحكمة جنايات الإسكندرية التى قضت ببراءته واعتذرت هيئة المحكمة له على مدة الحبس التى قضاها فى السجن.

ترجع الواقعة لدخول فتاة المتحف برفقة شابين، أحدهما فرنسى الجنسية والثانى مصرى، وألقت 10 جنيهات فى وجه عريف الواجبة، وتوجهت إلى الضابط واتهمته بالحصول على 10 جنيهات منها، فاستدعاه ضابط التأمين واستمع لأقواله فى الاتهام، وأكد له عريف الواجبة أن الفتاة ألقت النقود فى وجهه، فحرر له الضابط محضرا بالواقعة، وأحيل للنيابة السنةة التى قررت حبسه احتياطيا على ذمة القضية، وتجديد حبسه عدة مرات وقضى بمحبسه 6 أشهر احتياطيا على ذمة القضية، وإحالة القضية لمحكمة الجنايات، وقضت فى جلستها التى انعقدت اليوم الأربعاء ببراءته عما أسند إليه من اتهامات.

 

المصدر : مصر ناين

التعليقات