التخطي إلى المحتوى
اعتقال مصور وكالة فرانس برس فى بنغازى

  أوقف جهاز الواجبة فى شرق ليبيا مصور وكالة  فرانس برس عبدالله دوما فى مدينة بنغازى الثلاثاء، فى منزله، وفق ما أفادت عائلته.

واصدر أفراد من عائلة دوما الأربعاء لفرانس برس، إن رجالا من جهاز “التحريات السنةة” دخلوا منزل العائلة وأوقفوا عبدالله دوما ل “تغطيته المصورة” لصالح فرانس برس، لحفل موسيقى سنة حضره شبان وشابات فى كلية فى بنغازى السبت.

ونظم الحفل الموسيقى فى اطار “ساعة الأرض” العالمية بدعوة من “الصندوق العالمى للحياة البرية”. ونشرت فرانس برس صور دوما.

ولكن هيئة الأوقاف انتقدت الحفل ورأت فيه “إساءة” للاسلام، لا سيما لأنه يشجع الاختلاط بين الرجال والنساء.

وأوقف اثنان من منظمى الحفل الذى تم خلاله إطفاء الوزارة لمدة ساعة من الوقت، مع مصور فرانس برس، قبل أن يفرج عنهما الأربعاء، فى حين كان دوما لا يزال محتجزا فى وقت متأخر من بعد الظهر.

وتعبر إدارة وكالة فرانس برس عن قلقها لتوقيف دوما، وتدعو سلطات بنغازى إلى الإفراج عنه بدون تأخير ومن دون توجيه أى تهمة إليه.

واصدر أخوه مروان لفرانس برس ان “عبدالله لا يزال محتجزا لدى جهاز التحريات السنةة”، موضحا انه لم يسمح له برؤيته.

وأضاف “اصدر وا لى إنه لم يتم استجوابه بعد وطلبوا منى الرجوع بعد المغرب“.

 

 

 

المصدر : مصر ناين

عن الكاتب

التعليقات