التخطي إلى المحتوى
أبو الغيط لا حل عسكرى للأزمة السورية إلا عبر التوصل لتسوية سلمية

اصدر أحمد أبو الغيط، الأمين السنة لكلية الدول العربية، إنه يجب العمل على تشديد وتكثيف الجهود لحل الأزمة السورية بالطرق السلمية بما يحقق طموحات الشعب السورى ويحفظ وحدة البلاد ويحمى سيادتها واستقلالها وينهى إلى إنهاء وجود الجماعات الإرهابية بها وفق مخرجات جنيف وأحد وقرارات مجلس التأمين وبخاصة 2254 لسنة 2015، وشوف: “فلا حل عسكرى للأزمة ولا سبيل لوقف نزيف الدم إلا عبر التوصل إلى تسوية سلمية تحقق انتاصدر اً إلى واقع سياسى تصيغه وتوافق عليه كافة مكونات الشعب السورى”.

وحث “أبو الغيط”، خلال وقائع الجلسة الختامية للقمة العربية الـ28، أن المجتمع الدولى على دعم الدول المستضيفة للاجئين، مشدداً على ضرورة تنفيذ مخرجات مؤتمر لندن، وشوف: “كلفنا مجلس الكلية العربية على المستوى الوزارى كشف وضع آلية محددة لدعم الدول العربية المستضيفة للاجئين السوريين بما يمكنها من تحمل الأعباء المترتبة على وجود اللاجئين”.

المصدر : مصر ناين

عن الكاتب

التعليقات