التخطي إلى المحتوى
القيادة المركزية الأمريكية الحوثيون يهددون الملاحة فى باب المندب

  اصدر قائد القوات الأمريكية فى الشرق الأفى منتصف الجنرال جوزيف فوتل، الأربعاء إن  لدى المتمردين الحوثيين فى اليمن قدرات عسكرية متطورة بمساعدة من إيران “تهدد” حرية الملاحة فى مضيق باب المندب الاستراتيجي.

وأضاف الجنرال فوتل أن الحوثيين “وعلى غرار مضيق هرمز، نشروا بدعم من إيران صواريخ للدفاع عن الساحل، ومنظومة رادارات، فضلا عن الغام وقوارب متفجرات تم جلبها من مضيق هرمز“.

وشوف أمام لجنة القوات المسلحة فى مجلس النواب الأمريكى أن هذه القدرات “تهدد التجارة، والسفن، وعملياتنا العسكرية فى المنطقة“.

ويربط مضيق باب المندب البحر الأحمر بالمحيط الهندى وهو استراتيجى للتجارة العالمية. يحده من الشرق اليمن الذى يعانى من حرب أهلية دامية بين القوات الحكومية المدعومة من التحالف العربى، والشيعة الحوثيين المتمردين المدعومين من إيران.

 وأكد فوتل “أننى قلق للغاية بشأن ظهور نقطة اختناق بحرى جديدة فى المنطقة” فى إشارة إلى التوتر القائم مع إيران فى مضيق هرمز، بين الخليج والمحيط الهندي.

واشار إلى أكثر من “300” حادث سنويا بين القوات الإيرانية وسفن عسكرية أمريكية تعبر مضيق هرمز، “10 إلى 15%” منها “غير مهني” أو “خطير“.

 

واصدر قائد القيادة الفى منتصف ى الأمريكية، إن الأوضاع فى الشرق الأفى منتصف تنعكس مباشرة على تأمين الولايات المتحدة وإن إيران تشكل الخطر الأكبر الطويل الأمد الذى يهدد استقرار المنطقة.

 وشوف فوتيل – حسبما أفادت قناة (الحرة) الإخبارية الأمريكية، اليوم الأربعاء، – “نراجع الحقائق والظروف وربما ساهمنا فى سقوط مدنيين”، وأكد أن التحالف يقوم بكل ما فى وسعه لتفادى سقوط مدنيين، متهمًا تنظيم “داعش الارهابيه” الإرهابى باستخدام مدنيين كدروع بشرية.

وتحدث قائد القيادة الفى منتصف ى الأميركية عن الوضع فى سورية، واصدر “إنه يجرى العمل مع القيادة الأوروبية والتعاون مع تركيا حول معركة الرقة المرتقبة”، مضيفًا “أن القوة المؤثرة على الأرض هى قوات سورية الديموقراطية”.

 

 

المصدر : مصر ناين

التعليقات