التخطي إلى المحتوى
البرلمان الأوروبى يرفض دعوة بريطانيا لمحادثات بشأن العلاقات بعد بريكست

 أكد البرلمان الأوروبى الأربعاء أنه لا يمكن مناقشة العلاقات المستقبلية مع  بريطانيا إلا بعد الانتهاء من عملية خروجها من الاتحاد الأوروبي، فى رفض لأحد المطالب الرئيسية لرئيسة الوزراء البريطانية تريزا ماي.

ويتطابق موقف البرلمان مع المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل التى رفضت دعوة ماى لإجراء مفاوضات بريكست بالتزامن مع محادثات العلاقات التجارية بعد الخروج من الاتحاد الأوروبي.

واصدر رئيس البرلمان الأوروبى أنطونيو تاجانى “إن الخروج المنتظم هو متطلب أساسى وواجب مسبق لأى علاقة مستقبلية محتملة بين الاتحاد الأوروبى والمملكة المتحدة. هذا أمر غير قابل للتفاوض“.

 والفترة الانتاصدر ية للتوصل إلى اتفاق تجارى بعد خروج بريطانيا رسميا فى مارس 2019 يجب أن تكون محدودة بثلاث سنوات.

واصدر كبير مفاوضى البرلمان الاوروبى فى محادثات البريكست غى فيرهوفشتات “نحن لا نستبعد فترة انتاصدر ية والتى من وجهة نظرنا يجب أن تكون محدودة وقتيا. نقترح مدة ثلاث سنوات“.

 

 

المصدر : مصر ناين

عن الكاتب

التعليقات