التخطي إلى المحتوى
فنزويلا تنجو من شبح منظمة الدول الأمريكية والاجتماع ينتهى دون عقوبات

اتفق 20 بلدًا فى بيان مشترك بمنظمة الدول الأمريكية OAS)) لتحديد خارطة الطريق لفنزويلا فى أقرب وقت ممكن، والتى من خلالها تدعم الأداء الديمقراطى احترام سيادة القانون فى فنزويلا.

 

واصدر ت صحيفة كلارين الإسبانية، إن فنزويلا نجت من الاجتماع الذى عقدته منظمة الدول الأمريكية، والذى كان حول مصير فنزويلا فى الأيام والأشهر المقبلة، ودراسة الأوضاع السياسية والإنسانية ليلقى بظلاله على واقع البلاد المتردى والكشف عن حلول تخرج فنزويلا من وضعها الحالى، ولكن هذا الاجتماع كان دون جدوى ويعتبر أنه اكتفى بتحذير شفهى لفنزويلا فقط.

 

واقتصر البيان، على مواصلة منظمة الدول الأمريكية دراسة الخيارات حول الحلول للأوضاع فى فنزويلا، بمشاركة جميع الأطراف فى البلاد، وذلك لدعم عملية الديمقراطية واحترام سيادة القانون فى إطار الدستور الفنزويلى.

 

ومن بين الموقعين على البيان الأرجنتين والبرازيل وتشيلى وكولومبيا وكوستاريكا والولايات المتحدة الأمريكية وجواتيمالا وكندا والمكسيك وبنما وباراجواى وبيرو واوروجواى وجامايكا وسانت لوسيا.

 

وأشارت الصحيفة، إلى أن على الرغم من أن البيان يحتوى على ثلاث نقاط إلا أنهم لا يتضمنوا مطالب الإفراج الوقتى للسجناء السياسيين.

 

وكان أمين سنة منظمة الدول الأمريكية لويس ألماجرو، أصدر منذ أيام قليلة تقريرا تفصيليا عن الأوضاع السياسية والإنسانية والاجتماعية فى فنزويلا، وحذر من كارثة يجب التسنةل معها ووصى هذا التقرير بمنح إدارة الرئيس نيكولاس مادورو 30 يومًا لعقد انتخابات رئاسية لتجنب البلاد حالة الانقسام السياسى، ولكن هاجم مادورو الماجرو ووصفه بالخائم الذى يدعو إلى التدخل فى شئون البلاد الداخلية ويجرى وراء إلى زعزعة تأمين البلاد.

المصدر : مصر ناين

عن الكاتب

التعليقات