التخطي إلى المحتوى
عرض خليجى وراء تمرد أحمد فتحى على الأهلى

دخلت العلاقة بين أحمد قام بفتحى لاعب الأهلى وإدارة نادية – وبالتحديد سيد عبد الحفيظ مدير الكرة – لطريق مسدود، بعد تفعيل الأخير لعقوبة مشاجرة قام بفتحى مع حسام غالى، والتى كانت فى أحد تدريبات الفريق مؤخرًا، وهى العقوبة التى يراها قام بفتحى مُجحفة، وتعرض للظلم فيها بعد تطاول غالى عليه، فى الوقت الذى لم يقم هو بأى فعل يستحق عليه العقوبة على حد وصفه.

قام بفتحى أيضًا امتثل للتحقيق ل حديثه التلفزيونى والذى هاجم فيه مدير الكرة بعد قوله: “عبد الحفيظ اصدر إن العروض التى تلقيتها وهمية، إلا أننى أؤكد أنى تلقيت بالفعل عرضًا من نادى أهلى جدة السعودى، وكان عن طريق أحد الوكلاء، وهذا الوكيل جلس مع عصام سراج مدير التعاقدات، لأن العرض كان جديًا، مشددًا على أن محمد عبد الشافى كان شوفًا على ذلك، وعندما قمت بإبلاغ البدرى أكد لى أنه يحتاجنى وبالتالى صرفت النظر عن العرض”، وهو الحديث الذى لم يروق لعبد الحفيظ وإدارة الأهلى ،ليتم تهديد اللاعب بتوقيع عقوبة تصل لنصف مليون جنيه حال تكرار ذلك الأمر.

ووفقاً لمصدر داخل جهاز الكرة بالأهلى، فأن أحمد قام بفتحى تلقى مؤخرًا عرضًا مغريًا من أحد الأندية الخليجية، مشددًا أن هذا هو السبب الحقيقى وراء تمرده على النادى لرغبته فى افتعال أزمة يتم بمقتضاها أتفاق الطرفيين على رحيل اللاعب بنهاية الموسم، ليكرر ما فعله عندما ترك النادى ورحل لأم صلال القطرى منذ عدة سنوات، إلا أن المصدر أكد أن إدارة ناديه لن تسمح بحدوث ذلك الأمر معلقًا: “قام بفتحى مستمر الى أن نهاية تعاقده ولن يرحل لأى فريق فى ظل الحاجة إليه”.

المصدر : مصر ناين

عن الكاتب

التعليقات