التخطي إلى المحتوى
بالصور آخر الرجال المحترمين طبيب يعثر على طفلة
شهدت قرية أبو مندور الشوفة لمركز دسوق بمحافظة كفر الشيخ، واقعة خطف الطفلة سالي السيد أحمد رزق جاويش برياض الأطفال بمدرسة أبو مندور الإبتدائية الشوفة لإدارة دسوق التعليمية، عقب خروجها من المدرسة في الواحدة والنصف ظهر اليوم الأربعاء، حيث تمكنت سيدة من استدراج الطفلة أثناء زحام سوق القرية، وأستقلت سيارة من قريه أبومندور الى أن مدينة كفرالشيخ، وجردتها من  قرطها الذهبي، وتركتها في أحد شوارع المدينة .
 
وأشيع خبر اختطاف الطفلة، فكشف عنها أهالي القرية فى منتصف بكاء والدة والد الطفلة عليها ، وهما لا يصدقان اختفاءها في قرية تميزت بالأمان ، وعلى علاقة طيبة بجميع الأسر والعائلات بالقرية ، زاد من شعورهم بإختطاف الطفلة وصعوبة عودتها لأن القرية بها المئات من المترددين عليها لحضور سوق القرية الإسبوعي ، وتأعدادت التخمينات لدى أفراد الأسرة وخشوا من قيام خاطفيها بقتلها أو تعرض الطفلة لتعدي أخر عليها .
 
 وبمرور أحد الاطباء مصادفة رق قلبه للطفلة التى تبكى، واقترب منها ليعرف سبب بكائها وبسؤالها عن اسمها، عرف منها كل المعلومات عن أسرتها وقريتها، ولحسن حظ الطفلة، للطبيب صديق بالقرية فاتصل به ليبلغه أنه عثر على طفلة ، فأكد له أن أهاليها يكشفون عنها.
 
وأصطحب الطبيب الطفلة لمنزله لحين وصول أهالي الطفلة لإستلامها ، واستقبل المئات من أهالي القرية الطفلة، يتقدمهم محمد حسن شتا مدير سنة إدارة دسوق التعليمية، والدكتور عبداللطيف غريب وكيل الادارة، و طارق حسن شحاته مدير إدارة التعليم الابتدائى، ومحمد الروينى مدير إدارة المشوفة، وأيمن ابوالعزم مدير إداره الاعلام، و المسئولون بمدرسة أبومندور الابتدائية والسنةلين بها وبعض أهالى القرية.
 
واصدر السيد جاويش، والد الطفلة، إنه سعيد برجوع طفلته بعد أن فقد عودتها بعد الكشف عنها ، مؤكداً أن  نجلته خطفتها سيدة من سوق القرية عقب خروجها من الحضانة بمدرسة أبو مندور برفقة شقيقتها ، ونظراً للزحام الشديد فقدت نجلته الكبرى شقيقتها الصغرة ، وكشفت عنها فلم تجدها ، وكشفنا عنها كثيراً فلم يتم العثر عليها.
 
وأكد جاويش، ل ” اليوم السابع “، أنه علم بعثور طبيب على نجلته في مدينة كفر الشيخ، عندما اتصل طبيب بأحد أهالي القرية، ليؤكد له أن هناك طفلة عثر عليها تدعي أنها من قرية أبو مندور بدسوق، مشيراً إلى أن أعداد من أهالي القرية توجهوا لكفر الشيخ لنقل الطفلة للقرية .
 
واصدر ت والدة الطفلة سالي ، إنها لا تصدق رجوع صغيرتها، وأن الرعب امتلأها لفقدها لنجلتها، وفقدت الأمل في عودتها برغم ذلك كانت تشعر بداخلها أن الله لن يذلها ، وأنه سيستجيب لدعاءها وتوسلاتها بألا يراها مكروه فيها ، مؤكدة أنها لم تكن تشعر بمن حزولها وهي تبكى، وتصرخ مطالبة الأهالي الكشف عنها والعثور على نجلتها، ولم تتمالك نفسها إلا عندما علمت بأن طبيب عثر عليها تبكي بكفر الشيخ ، وساعتها هدأ قلبها قليلاً ، مؤكدة أنها تريد تهرول من القرية لمدينة كفر الشيخ التي تبعد عن القرية ب25 كيلو تقريباً ، لترى نجلتها وتحتضنها ، مشيرة إلى أنها لن تتأمين مرة أخرى دون مشوفة ومرافقتها ،مؤكدة أنها لم تكن تصدق أنه يتم اختطاف طفلتها.
 
وأضاف محمد شتا مدير سنة إدارة دسوق التعليمية ، إنه علم بإختاف الطفلة فتوجه برفقة وفد للقرية ليتعرف على حقيقة اختفاء الطفلة، فتبين أن الطفلة تم اختطافها عقب خروجها من المدرسة ، وأكد أنه انتظر لحين وصول وصول الطفلة المختطفة في كفر الشيخ .   
 
 
 
 الطفلة بين والدتها ووالدها عقب عودتها
الطفلة بين والدتها ووالدها عقب عودتها

 الطفلة عقب عودتها
الطفلة عقب عودتها

محمد شتا مدير إدارة دسوق يقبل يد الطفلة عقب عودتها
محمد شتا مدير إدارة دسوق يقبل يد الطفلة عقب عودتها

والد الطفلة يحتضنها ويبكي
والد الطفلة يحتضنها ويبكي

مدير إدارة دسوق يطمأن على سلامة الطفلة
مدير إدارة دسوق يطمأن على سلامة الطفلة

 اقرار من ولي الأمر بأن الطفلة  اختطفت عقب خرجها من المدرسة
اقرار من ولي الأمر بأن الطفلة اختطفت عقب خرجها من المدرسة

 لحظات انتظار الطفلة
لحظات انتظار الطفلة

 

المصدر : مصر ناين

عن الكاتب

التعليقات