التخطي إلى المحتوى
المعارضة السورية تتهم الجيش بقصف حى القابون بدمشق بالكلور

اتهم المجلس المحلى فى حى القابون بالعاصمة السورية دمشق (معارضة) الجيش السورى بقصف الحى ببراميل متفجرة تحوى غاز الكلور، أصيب على إثرها عشرات المدنيين وأعداد من مقاتلى المعارضة بحالات اختناق.

واصدر طبيب ميدانى فى مشفى القابون، وفقا لقناة “سكاى نيوز عربية” الفضائية اليوم الخميس، إن مدنيين ومقاتلين وصلوا للمشفى الميدانى وتظهر عليهم أعراض استنشاق غاز الكلور، كاحمرار فى العينين وغثيان وتم التسنةل مع معظم الحالات، ولا وجود لقتلى ضمن المصابين، فيما لا يزال البعض يتلقى العلاج.

من جهة أخرى، قتل ثلاثة مدنيين وأُصيب آخرون بقصف زملكا بريف دمشق. حيث استهدفت مقاتلات حربية المدينة بأكثر من خمس غارات بصواريخ فراغية.

وفى ريف حماة، أعلنت فصائل المعارضة السورية استعادة السيطرة على نقطة استراتيجية بعد اشتباكات مع قوات الجيش السوري.

كما اندلعت اشتباكات متجددة فى عدة محاور فى ريف حماة بالتزامن مع قصف مكثف لعلى نقاط الاشتباك، فى منتصف تقدم لفصائل المعارضة والسيطرة على نقاط جديدة فى المنطقة ضمن معاركها للسيطرة على مدينة حماة ومطارها العسكري.

المصدر : مصر ناين

عن الكاتب

التعليقات