التخطي إلى المحتوى
آخر ما قام به داعش في سيناء

في يوم الخميس من هذا الأسبوع قال مصدر أمني مصري إن مجموعة مسلحة هاجمت حاجزا في محافظة شمال سيناء، مما أسفر عن مقتل عسكريين و 6 مسلحين من الذين ينتمون إلى الجماعه الارهابيه المسلحه ووفق المصدر فإن 6 مسلحين قتلوا وأصيب 4 آخرون بجروح في تصدي القوات الأمنية للهجوم الذي استهدف الحاجز في منطقة الماسورة الواقع جنوبي رفح.
كما أسفر الهجوم عن مقتل “مجندين اثنين واصابة أخر” ولم يتم تحديد إصابته حسب المصدر نفسه الذي لم يعط تفاصيل أخرى ولم يؤكد على أهميات أخرى وتشن قوات الجيش والشرطة عمليات مكثفة ضد الجماعات المتشددة التي صعدت هجماتها في سيناء بعد عزل الرئيس المنتمي للإخوان محمد مرسي والتي قد انتشرت بشده في الفتره الاخيره وخصوصا في محافظة سيناء وكان أول ظهور لهذه الجماعات في هذه المحافظة ولم يستطع أحد التوصل إلى كبير المسؤل عن هذه الجماعه أو الممول الحقيقي لهم لأن ما يتم التعامل معهم و قتلهم هم عناصر فقط .
وقد اشتهرت هذه الجماعات بعد ذلك في عدة بلاد مختلفه قد ظهرت في العراق وسوريا واليمن ولبنان وقامت أيضا بالظهور في عدة محافظات مختلفه بداخل مصر في القاهره والإسكندرية والشرقية وبعض منها ظهر في الصعيد والبعض أيضا تم ظهوره في البحرين انتشرت في محافظات كثيره وبشده.
وتشتهر أيضا ب اجرامها وحدوث جرائمها بشكل مختلف وهو القتل عن طريق الدبح والقيام بعدة تفجيرات ب معدات مختلفه و استعمال اسلحه كبيره أيضا
ومن المؤكد و الواضح أن هذه الجماعات تقوم ب استهداف طبقه معينه أو نوع معين من المجتمع وهي طبقة رجال الجيش والشرطة و رجال الأمن و هذا من الواضح من خلال جرائمها التي تقوم بها.

عن الكاتب

التعليقات