التخطي إلى المحتوى
عاجل.. الحكم على جندى أمريكى على صله بـ “داعش”
صله

قام الادعاء بقرار مؤكد فرض فيه أقصى عقوبه لجندى امريكى وهى حبس الجندى الامريكى لمده ثلاثون عام، ويعد هذا الجندى الأمركى على صله بتنظيم الدوله الاسلاميه الذى يندرج تحت اسم “داعش” ويعد هذا الجندى فى الحرس الوطنى الأمريكى سابقاً وذلك فى ولايه الينوى الأمريكيه.

وذكر فى تصريحات ان الوثسقه الحكوميه أودعت الجمعه الماضيه وذلك فى مقر محكمه اتحاديه بمدينه شيكاغو الأمريكيه وقالت ايضا ان حسن ادموندز فى تهمتين أولها التامر عبر تقديم مادى لتلك المنظمه الارهابيه الاجنبيه وذلك لأن خيانه الانسان لبلده اثناء الخدمه العكسريه تعد جريمه لا يغتفر لها القانون العسكرى.

كما نقل من جانب أسوشتيد برس، عن ذلك الادعاء أن هذا الرجل وابن عمه الذى يدعى يونس ادمونز صاحب الثلاثون عام قد قاما بوضع خطه محكمه من اجل أن ينضموا معا الى مقاتلى نظام داعش فى خارج البلاد وحدث ذلك عندما هام يونس بمهاجمه الحرس الوطنى والذى حدث فى مدينه جوليت، وقد اعترف الاثنان بذنبها وسيصدر القرار بالحكم النهائى عليها فى السادس عشر من شهر سبتمر.