التخطي إلى المحتوى
بالصور تكريم الأوائل والأمهات المثاليات بحفل مدرسة فى أشمون

نظمت مدرسة شعشاع الإعدادية، بمركز أشمون بمحافظة المنوفية، اليوم الخميس، احتفالية كبرى لتكريم أوائل الطلاب والمتميزين بالمدرسة، والأمهات المثاليات بالمدرسة والقرية، بحضور أعداد كبير من القيادات التنفيذية بالمركز والقيادات الشعبية.

 

حضر الحفل أحمد جمال الدين نائب رئيس مركز ومدينة أشمون، مجدى رياض مساعد رئيس المدينة، القس فليمون يونان عضو بيت العائلة بأشمون، الدكتور حسن الخولى رئيس مجلس التأميناء بأشمون، علاء الدين السيد أبو حشيش رئيس الوحدة المحلية بشطانوف، خيرى عبدالعزيز محراث رئيس لجنة التعليم بتأميناء الإدارة، شريف منسى أخصائى التطوير بالإدارة، الشيخ محمد صقر عضو مجلس التأميناء على مستوى المحافظة، وأشرف على التنظيم للحفل أحمد عبد الجيد عبد اللطيف مدير المدرسة، وماهر فهيم عبد الحليم رئيس مجلس تأميناء المدرسة، ودعاء الشعشاعى عضو مجلس الامناء بالمدرسة وأعداد كبير من رؤوساء الوحدات المحلية.

 

وتم تكريم 30 طالبًا وطالبة بالمدرسة، بالإضافة إلى اثنين من الأمهات المثاليات وهم سمية مصطفى محمد الجيوشى مدرسة بالمدرسة، وبدر محمد أحمد الأم المثالية بالقرية، بالإضافة إلى تكريم الطالب محمد فوزى بجائزة الطالب المثالى بالمدرسة، وشروق عماد محمد عبد الحسيب الطالبة المثالية بالمدرسة، وجاء ذلك بالتفوق فى الدراسة والمسابقات الفنية والدينية التى نظمتها المدرسة.

 

من جانبه اصدر الشيخ محمد أبو صقر عضو مجلس التأميناء بالحافظة، إن الازهر الشريف والكنيسة المصرية هم الأمان للمصريين جميعا، موجها التحية إلى الرئيس عبد الفتاح السيسى، مؤكدًا على أنه لن يستطيع أى أحد أن يأخذ ذرة تراب من مصر طالما أنه هناك اتحاد بين رجال الكنيسة والأزهر، حاملا يد القسيس وعلم مصر مؤكدًا على الوحدة الوطنية.

 

على الجانب الأخر انتشرت العديد من المطالبات من مجلس التأميناء والأهالى بالمركز بالمطالبة برجوع حامد الجنزورى مدير مدرسة “أل نجم الدين” والذى تم استبعاده على خلفية إصابة أعداد من الطلاب بالمدرسة باشتباه التسمم، مؤكدين على أنه ليس له أى ذنب فى الأمر وأنه مثال للمدير الكفء الذى لابد وأن يستكمل مسيرته فى التقدم، وهو ما أكده الدكتور حسن الخولى رئيس مجلس التأميناء بأشمون، والذى أكد على مطالبته لمحافظ المنوفية برجوع المدير إلى مدرسته من جديد، وصدق علية أحمد على عبد الفتاح رئيس مجلس التأميناء بالمدرسة، والذى طالب الحضور بالتكاتف من أجل أعادة المدير إلى مدرسته من جديد.

 

وانتشرت حالة من الفرحة الشديدة بين الجميع وخاصة مع تكرم الطلاب فى منتصف أعداد من الفقرات الغنائية التى قدمها الطلاب بالمدرسة، والتى استشعرها الجميع بالوطنية والحب للوطن من العديد من الأغانى الوطنية التى صبغت الحفل بالصبغة الوطنية الكبيرة.

جانب من العرضو للطلاب
جانب من العرضو للطلاب

 

جانب من الحضور
جانب من الحضور

 

العروض
العروض

 

 جانب من الحفل
جانب من الحفل

 

الطلاب أثناء الحفل
الطلاب أثناء الحفل

 

جانب من أولياء الامور
جانب من أولياء الامور

 

 المنصة
المنصة

 

المنصة والحضور بها
المنصة والحضور بها

 

جانب من أولياء الأمور
جانب من أولياء الأمور

 

 شيخ بالاوقاف أثناء كلمتة
شيخ بالاوقاف أثناء كلمتة

 

الشيخ والقسيس يدا واحدة
الشيخ والقسيس يدا واحدة

 

 الشيخ يرفع يد القسيس وعلم مصر
الشيخ يرفع يد القسيس وعلم مصر

 

 المشاركون فى الحفل
المشاركون فى الحفل

 

اللجنة المنظمة للحفل
اللجنة المنظمة للحفل

 

رئيس مجلس التأميناء اثناء الكلمة
رئيس مجلس التأميناء اثناء الكلمة

 

 التكريم للطلاب
التكريم للطلاب

 

 تكريم أحد الطالبات
تكريم أحد الطالبات

 

 جانب من التكريم
جانب من التكريم

 

 جانب من التكريم
جانب من التكريم

 

 جانب من التكريم
جانب من التكريم

 

 تقبيل رأس أحد المكرمين
تقبيل رأس أحد المكرمين

 

جانب من الطلاب الحاضرين
جانب من الطلاب الحاضرين

 

جانب من الحفل
جانب من الحفل

 

 جانب من الضيوف
جانب من الضيوف

 

 الضيوف
الضيوف

 

 المنصة
المنصة

 

 المنصة
المنصة

 

 جانب من المشرفين
جانب من المشرفين

 

 المنصة
المنصة

 

 الطلاب
الطلاب

 

المنصة
المنصة

 

 المنصة والضيوف
المنصة والضيوف

 

 الحاضرون
الحاضرون

 

 المنصة
المنصة

 

 جانب من المنصة
جانب من المنصة

 

 الضيوف
الضيوف

 

الطلاب بالحفل
الطلاب بالحفل

 

 فرحة الطلاب
فرحة الطلاب

 

المصدر : مصر ناين

عن الكاتب

التعليقات