التخطي إلى المحتوى
وكيل أوقاف الإسكندرية المساجد هى أفضل جامعة يدرس بها كل ساجد

أكد الشيخ محمد العجمى وكيل وزارة الأوقاف بالإسكندرية أن بيوت الله فى الأرض المساجد وهى افضل كلية يدرس بها كل ساجد يريد أن يدرس بها من يبتغى وجه الله ويجرى وراء لنيل شفاعة رسول الله صلى الله عليه وسلم

 جاء ذلك فى كلمة فضيلته بمناسبة إفتتاح مسجد فاطمة الزهراء بمنطقة الظاهرية الشوف لإدارة اوقاف شرق الإسكندرية وبحضور النائب صلاح عيسى عضو مجلس النواب عن دائرة الرمل وقيادات الدعوة بالمديرية يتقدمهم الدكتور عبد الرحمن نصار وكيل المديرية و الشيخ محمد لطفى السباعى مديرالمشوفة بالمديرية والشيخ ماهر عبد الجواد مدير إدارة أوقاف شرق والشيخ محمد بلال رئيس قسم الإرشاد بإدارة أوقاف شرق وأعداد من أهالى وشباب منطقة الظاهرية برمل الإسكندرية

وشدد على أهمية بيوت الله فهى الباب الواسع لدخول الجنة كما اصدر سيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم فى الحديث الشريف ( من بنا لله مسجدا بنا الله له بيتا فى الجنة (، فهذه دلالة على عظيم الثواب الذى يناله من يسارع فى بناء المساجد ويحصد الجائزة الكبرى بكثرة الحسنات التى يحصدها ل كل من يصلى ويذكر الله فى المسجد حيث اصدر الله فى كتابه الكريم ( فى بيوت إذن الله أن ترفع ويذكر فيها اسمه يسبح له فيها بالغدو والأصآل)

 كما أظهر فضيلته مكانة الذاكرين الله فى بيته كما ورد فى الحديث الشريف ( ألا ادلكم على ما يمحو به الله الخطايا ويرفع به الدرجات :إصباغ الوضوء على المكاره وكثرة الخطى إلى المساجد وانتظار الصلاة بعد الصلاة فذالكم الرباط فذالكم الرباط.(

واختتم كلمته بتوجيه الشكر لأهالى ورواد مسجد فاطمة الزهراء وكل من ساهم فى بناء المسجد، معربا عن فرحه وسعادته لما رآه من بناء طيب يدل على إهتمام أهالى المنطقة وعلى رأسهم النائب صلاح عيسى عضو مجلس النواب عن دائرة الرمل بإخراج المسجد فى أبهى صوره وهذه رسالة وزارة الأوقاف فى جعل المساجد أفضل كلية يدرس بها كل ساجد فى ظل رعاية الدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف.

 

 

 

المصدر : مصر ناين

التعليقات