التخطي إلى المحتوى
الاعتداء على طالبة ومُدرسة خلال اليوم الدراسي ببور سعيد

اصدر الدكتور نبوى باهى، وكيل وزارة التربية والتعليم ببورسعيد، اليوم الجمعة، في تصريح خاص لـ”اليوم السابع”، أنه تم تحويل واقعة الاعتداء على طالبة ومدرسة في إحدى مدارس الجنوب للنيابة السنةة.

وأكد “باهي”، أنه تم اتخاذ الإجراءات القانونية حيال الواقعة من تحرير مذكرة للشئون القانونية ومحضر بقسم واجبة الجنوب الشوفة له المدرسة؛ لافتاً إلى أنه سيتم عقد جلسة عُرفية بين العائلتين اللتين نشب بينهما الخلاف بمعرفة سليمان عبد العزيز – رئيس مجلس الآباء والتأميناء بالجنوب.

وأفادت ريهام إبراهيم – معلمة إحدى مدارس منطقة بحر البقر بجنوب بورسعيد، أنه فور قيامها بتوزيع أوراق الامتحانات داخل الفصل الدراسي يوم الأربعاء الماضي؛ فوجئت بهجوم بعض أفراد عائلة ويصطحبون نجلتهم “طالبة بالفصل”، على إحدى الطالبات بالفصل بعد إشارة من ابنتهم عليها .

وأضافت “إبراهيم”، لـ”اليوم السابع”، حاولت أن تمنع الاعتداء على الطفلة التى يتم ضربها بقسوة، ولكنها فشلت في ذلك، بل وتم الاعتداء عليها هي الأخرى؛ فاستغاثت بزملائها في المدرسة بأصوات عالية .

وأظهر ت المدرسة، أن ما يشغل بالها ألا تُصاب الطالبة المعتدى عليها بأي مكروه جراء هذا الاعتداء؛ هذا بجانب المحاولات الفاشلة التى قُمن بها بعض الطالبات بالفصل لإنقاذ زميلتهن، بل وتعرضن للضرب أيضاً .

واستكملت “ريهام”، قائلة “توجهت لقسم واجبة الجنوب وقُمت بتحرير المحضر رقم ” 947 لسنة 2017 جنح الجنوب ” بالواقعة، وتم إجراء كشف طبي على الطالبة المعتدي عليها، وطالبت مدير إدارتي بإجازة؛ وفي عودتنا قام أهالي الطفلة المعتدى عليها بقطع الطريق وإيقاف الأتوبيس الخاص بالمدرسين لفترة؛ على حد وصفها .

وأشارت إلى أنه لم يكن هناك تأمين على بوابة المدرسة؛ بالإضافة إلى عدم تواجد المدير التي أرسلت إليه وحضر بعد حدوث الواقعة، وتعجبت من إهمال حق المعلم؛ ففي حالة ضرب الطالب من قبل المعلم لتربيته وتعليمه تقوم الدنيا ولن تقعد؛ أما في حالتي هذه سيمر الأمر مرور الكرام، واختتمت بكلمات “عايزة حقي”.

المصدر : مصر ناين

عن الكاتب

التعليقات