التخطي إلى المحتوى
آخر ما تم صدوره عن أسعار الذهب

في يوم الجمعة من هذا الأسبوع قام بعد التصريحات والأقوال ان انخفض الذهب من جديد بعد تصريحات تصب في صالح رفع أسعار الفائدة الأميركية من مسؤولين في مجلس الاحتياطي الاتحادي وهذا قد ساعدت على صعود الدولار في الوقت الذي واصل فيه المشترون جني الأرباح التي تحققت هذا الأسبوع .
ونزل سعر الذهب في المعاملات الفورية 0.67 بالمئة إلى 1329.02 دولار للأوقية (الأونصة) بحلول الساعة 1818 بتوقيت غرينتش تقريبا في حين قد حدث تراجع في تسوية العقود الأميركية الآجلة تسليم ديسمبر بواقع سبعه دولار و واحد من عشره أو ما يعادل ثلاثة وخمسون من مائة بالمئة إلى 1334.5 دولار للأوقية. وفقا لرويترز.
وما زال المعدن الأصفر باتجاه تسجيل مكاسب للأسبوع الثاني على التوالي إذ ارتفع خمس من عشر بالمئة خلال الأسبوع بعدما قفز واحد وثمانية من عشره بالمئة إلى 1352.65 دولار للأوقية يوم الثلاثاء من هذا الأسبوع وهذا يؤكد أن الإقبال الشديد على المعدن الأصفر مستمر وارتفع الدولار أمام سلة من العملات الرئيسية بعدما قال إريك روزنغرن المسؤول بمجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأميركي) وقد صرح بأن المجلس يواجه مخاطر بشكل متزايد إذا انتظر لفترة أطول قبل رفع أسعار الفائدة مما ضغط على الذهب,
وهذا يجعل الأشخاص في دائرة الحيره متوقعين حدوث ارتفاع مفاجئ في شعر الذهب مثل ما قد حدث من قبل و يتمنون أن يظل هذا السعر وينخفض أكثر لكي يسهل على الجميع سبل الزواج والتقدم إلى المسؤليه لأن عند ارتفاع أسعار الذهب أصبح يمثل عقبه وعقده كبيره على الرجال القادمون على الشروع في الزواج ولا احد يعلم ما تخبئه الايام له.