التخطي إلى المحتوى
آخر أخبار الشعب السوري

قالت روسيا إن الجيش السوري أعاد أسلحته الثقيلة إلى طريق سريع رئيسي قرب مدينة حلب، بعدما فشلت المعارضة في سحب أسلحتها بشكل متزامن وفي وقت محدد مما أفاد الجيش الروسي بأن الجيش السوري سحب مدرعاته ومدفعيته وغيرها من الأسلحة شمال طريق كاستيلو في وقت مبكر في يوم الخميس، تماشيا مع الهدنة التي توسطت فيها الولايات المتحدة وروسيا.
في هذا الموضوع من جانبه، قال رئيس مركز المصالحة الروسي اللفتنانت جنرال فلاديمير سافتشينكو إن الجيش السوري أعاد أسلحته يوم الجمعة، بعدما فشلت وحدات المعارضة في سحب أسلحتها وهذا ما صدر من الجينرال

وقال الكولونيل سيرغي كابيتسين في اتصال فيديو من طريق كاستيلو إن مقاتلي المعارضة أطلقوا النار على مواقع حكومية ليلا، ما أسفر عن إصابة جنديين اثنين ودفع الجيش السوري إلى إعادة أسلحته إلى الطريق لمنع المتمردين من التقدم إلى المدينه من جانبها، قالت وزارة الخارجية الأميركية إن الولايات المتحدة أبلغت روسيا يوم الجمعة بأنها لن تنشئ لجنة للتمكين من استهداف مشترك للمتشددين في سوريا حتى تبدأ المعونات الإنسانية في التدفق إلى مدينة حلب المحاصرة ومناطق أخرى لكي يتم المساعدات للأفراد بشكل طبيعي.
وقال جون كيربي المتحدث باسم وزارة الخارجية في بيان إن وزيرالخارجية جون كيري نقل تلك الرسالة في اتصال هاتفي مع نظيره الروسي سيرغي لافروف أكد خلاله أن واشنطن تتوقع أن تستخدم موسكو نفوذها لدى الرئيس السوري بشار الأسد “للسماح للقوافل الإنسانية التابعة للأمم المتحدة بالوصول إلى حلب ومناطق أخرى في حاجة للمساعدة” ولكي يتم اتساع نطاق هذه التبرعات والحافلات المعبئه بالبضائع الانسانيه لكي يتم توزيعها على الأشخاص المترحلين من بلادهم ولم ينتمو إلى أماكن لسكنهم.