التخطي إلى المحتوى
ما أصدرته وزاره الخارجيه الامريكيه على الإرهابي حماد

قررت وزارة الخارجية الأميركية في يوم الجمعة من هذا الأسبوع قد قامت ب وضع القيادي في حركة حماس الذي يسمى فتحي حماد علي، على قوائم الإرهاب الدولي المعروفه .
وقال موقع وزارة الخارجية الأميركية وأكد إن القرار “صدر بموجب الأمر التنفيذي الذي يفرض عقوبات على الأشخاص والجماعات الخارجية التي تقوم أو تشكل خطرا كبيرا بارتكاب الجرائم وأعمال الإرهاب التي تهدد أمن المواطنين الأميركيين أو الأمن القومي والسياسة الخارجية، أو اقتصاد الولايات المتحدة الأمريكية مما سبب هلع وقلق داخل سكان الولايات المتحدة الأمريكية ومما قد حدث لهم من زعر وعدم الأمان والشعور بالقلق الدائم الذي جعل الحياه تسير بداخل المدينه بشكل غير طبيعي ومسالم وجعل الأطفال يشعرون بعدم الامان والتوتر المستمر لما حدث من هذا الرجل الإرهابي الكبير وما تم فعله من عمليات إرهابية كبيره وضخمه وتقوم الولايات المتحدة الأمريكية بإصدار أكبر عقاب لكي يتم خضوعه تحته حيث يكون عبرة لأي إنسان يريد أن ينشر القلق وعدم الأمان داخل أفراد بلدته أو غيرها ويكون عبرة أيضا لأي شخص يريد أن ينتمي لهذه الجامعات الإرهابية الكبيره التي أصبحت تنتشر في جميع نطاق العالم ولم يستطيع أحد أن يوقف ضررها.
وبحسب الوزارة “وما قد أصدرته وصرحت به أنه سوف يتم حظر جميع الممتلكات الخاضعة لحماد، ضمن اختصاص الولايات المتحدة، و يحظر بصفة عامة على الأشخاص في الولايات المتحدة الانخراط في أي معاملات مع حماد وعدم التعامل معه في اي شئ أو السير معه في مشاريع أو ضمن تعاملات معينه
وتم التحفظ على اموال فتحي حماد على إلى أن يتم التحقيق معه والعمل على انتساب كل هذه الجرائم إليه وله.