التخطي إلى المحتوى
بروكسل تحقق فى مقتل مدنيين بسبب ضربات جوية للجيش البلجيكى بالموصل

قام بفتحت النيابة الفدرالية البلجيكية تحقيقا تمهيديا حول “حادثتين مفترضتين”  مرتبطتين بضربات جوية للجيش البلجيكى خلال معركة استعادة مدينة الموصل العراقية من تنظيم داعش الارهابيه، أسفرت عن مصرع مدنيين.

واصدر الناطق باسم النيابة الفدرالية ايريك فان دير سيبت لوكالة فرانس برس الجمعة “تلقينا معلومات من وزارة الدفاع تتعلق بحادثين مفترضين“.

وأضاف “قام بفتحنا تحقيقا تمهيديا لنرى ما إذا كان سيجرى تحقيق وما إذا كانت كل الإجراءات اتبعت بحسب الأصول فى هذين الحادثين“.

وشوف الناطق باسم النيابة “إذا كانت قواعد الاشتباك قد اتبعت وعلى الرغم من ذلك سقط ضحايا مدنيون، فربما لم يرتكب أى خطأ يعاقب عليه القانون“.

وأكد النائب المدافع عن البيئة فوتر دى فريند عضو لجنة الدفاع فى البرلمان لقناة التلفزيون الفلمنكى “فى ار تي” أن الحادثين متعلقان بعمليات قصف قامت بها طائرات “أف 16” بلجيكية على الموصل فى 17 مارس.

وتشارك بلجيكا بست طائرات “أف 16” فى التحالف الدولى ضد داعش الارهابيه.

وكان مسؤولون عراقيون تحدثوا عن مصرع عشرات المدنيين فى الجانب الغربى لمدينة الموصل اثر ضربات جوية نفذت ضد الإرهابيين.

 

المصدر : مصر ناين

عن الكاتب

التعليقات