التخطي إلى المحتوى
كردون أمنى بـ البدرمان فى ديرمواس خلال تشييع جنازة أشقاء هولاكو بالمنيا

شددت المؤسسات التأمينية بالمنيا بالتنسيق مع مباحث ديرمواس من تواجدها داخل قرية البدرمان الشوفه لمركز ديرمواس وذلك عقب تصريح النيابة السنةة بدفن جثث 4 من المطلوبين تأمينياً وتشييع جثمانهم والذين  قتلوا أثناء تبادل إطلاق اللهيب مع قوات التأمين خلال حملة تأمينية لضبطهم وتشييع جثامينهم.

 وكانت النيابة قد قررت التصريح بدفن جثث القتلى، بعد إنتهاء أعمال الطب الشرعى فيما تسلمت النيابة محضر تحريات قطاع الكشف الجنائى بمديرية تأمين المنيا بشأن الواقعة.

كان اللواء فيصل دويدار مدير تأمين المنيا قد تلقى إخطارًا من اللواء محمود عفيفى يفيد تصفية شقيقين من أشقاء هولاكو الصعيد “على ح.” والذى قتل فى مشاجرة مع عائلة أخرى فى سنة 2012، كما تم تصفية أثنين آخرين من معاونيهما، وذلك خلال تبادل إطلاق اللهيب مع رجال الواجبة بقرية البدرمان الشوفة لمركز ديرمواس والمطلوبين لتنفيذ أوامر ضبط وإحضار وأحكام قضائية بقرية البدرمان بمركز ديرمواس.

وتشكلت الحملة بقيادة العميد عبد الفتاح الشحات رئيس مباحث المديرية، بالتنسيق مع العميد علاء الجاحر رئيس فرع التأمين السنة، وبمشاركة العميد هشام بشر رئيس فرع الكشف لقطاع جنوب المحافظة، والمقدم علاء جلال رئيس مباحث ديرمواس، وبمجرد إقتراب الحملة من قرية نزلة البدرمان، وشعور المطلوبين بقدوم القوات بادروا بإطلاق اللهيب بشكل عشوائى وكثيف.

وإضطرت قوات الواجبة إلى الرد بإطلاق النيران عليهم، وذلك أثناء إستقلالهم سيارة “جيب”، مما أسفر عن مصرع كل من تامر . ح، وشقيقه صدام، وهما شقيقا على حسين المعروف إعلاميًا بهولاكو الصعيد والذى كان قد لقى مصرعه فى مشاجرة سابقة وقعت فى سنة 2012، بالإضافة إلى شخصين آخرين، كما تم ضبط 7 قطع سلاح، شملت 3 بنادق آلى و4 الكيان الصهيونى ى و1400 طلقة حية، و53 خزينة سلاح، وتم تحرير المحضر اللازم بالواقعة، واتخذت التدابير والإحتياطات التأمينية تحسبًا لحدوث أى تداعيات محتملة.

 

المصدر : مصر ناين

عن الكاتب

التعليقات