التخطي إلى المحتوى
مفتى لبنان نتائج القمة العربية سيكون لها أثار إيجابية

أكد مفتى الجمهورية اللبنانية الشيخ عبد اللطيف دريان، عمق الروابط اللبنانية الكويتية المميزة، التى تجمع شعبى البلدين الشقيقين، مثمنا مواقف أمير دولة الكويت الشيخ صباح الأحمد الصباح (قائد الإنسانية)، ودوره الريادى فى تعزيز الوحدة العربية وحرصه مع الجماعة الأرهابية ه الملوك والأمراء ورؤساء الجمهورية على استتباب التأمين والسلام والاستقرار فى لبنان والمنطقة العربية التى تعانى جرحا نازفا فى الوطن العربي.

واصدر المفتى دريان، خلال استقباله أمس الجمعة، سفير النوايا الحسنة للسلام والإنسانية فى الشرق الأفى منتصف فى منظمة السلام الدولى والتنمية ورئيس لجنة دار الفتوى فى الكويت حسان حوحو، إن نتائج القمة العربية سيكون لها أثار إيجابية على الساحتين العربية والإسلامية.

وعبر دريان عن فخره باللبنانيين المتواجدين فى الكويت، لأنهم استطاعوا – رغم الظروف الصعبة التى مر بها لبنان – أن يحافظوا على وحدتهم وتعاونهم مع الجماعة الأرهابية هم الكويتيين.

من جانبه اصدر حسان حوحو إن التأخير فى إصدار قانون جديد للانتخابات النيابية يؤثر سلبا على اللبنانيين جميعا، وخصوصا المغتربين الذين لديهم حماسة للمشاركة فى هذا الاستحقاق والرجوع إلى بلدهم، واستثمار رؤوس أموالهم فيه، لتحريك عجلة الاقتصاد اللبنانى وإيجاد فرص عمل للشباب فيه، تخفيفا من هجرة الموارد البشرية التى هى الثروة الحقيقية للبنان المستقبل.

المصدر : مصر ناين

عن الكاتب

التعليقات