التخطي إلى المحتوى
مصلحة السجون تعليم السجناء حرف تدر عليهم دخلا ماديا

اصدر اللواء محمد الخليصى مساعد وزير الداخلية لمصلحة السجون، إن السجون لم تعد أماكن للحبس فقط، وإنما هى أماكن للتأهيل والإصلاح والتهذيب، إذ تتبنى السجون فلسفة عقابية جديدة ترتكز على احترام قيم حقوق الإنسان، وتحويل السجين إلى شخص منتج، وتعليم السجناء حرف تدر عليهم أموالا، وهناك سجناء ينفقون على أسرهم بالخارج من هذه الأموال التى يكسبوها.


وأضاف مساعد وزير الداخلية لليوم السابع أنه يوجد بالسجون ورش للعمل ومزارع للزراعة فضلاً عن توفير الخامات للسجناء لاستخدامهم في عملية التصنيع والتطريز وما إلى غير ذلك، وهدفنا تخفيف العبء النفسي عن السجناء الى أن يشعروا بأنهم أشخاص أسوياء في المجتمع يكسبون من عمل أنفسهم، لإعطائهم صنف ا من الأمل والثقة في النفس.


 

 

المصدر : مصر ناين

عن الكاتب

التعليقات