التخطي إلى المحتوى
اعترافات قوادة بالإسكندرية كنت ناوية أبطل بس ضيق الحال خلانى

“أنا لو ماشتغلتش كده مش هلاقى أكل، وكل الناس عايزة تتبسط فى الأيام دى عشان تعرف تنسى”.. هكذا اعترفت المتهمة “رجاء.ب” التى تم القاء القبض عليها متلبسة بإدارة شقة للأعمال المنافية للآداب السنةة فى الإسكندرية.

وأكملت رجاء فى اعترافاتها أمام مباحث الآداب فى الإسكندرية: باصدر ى سنين بشتغل وكنت ناوية أبطل، بس البنات مش لاقية تاكل وبتجيلى عشان أساعدهن فى تربية ولادهن أو يصرفن على أهاليهن، ومعرفش حل ولا طريقة غير دى”.

وكانت مباحث الآداب السنةة بمديرية تأمين الإسكندرية، برئاسة اللواء شريف التلوانى، وتحت إشراف اللواء شريف عبد الحميد، القبض على شبكة دعارة تديرها سيدة.

وردت معلومات لضباط قسم مكافحة جرائم الآداب السنةة، مفادها قيام “رجاء. ب” وشهرتها مها، بإدارة شقة بمنطقة كليوباترا دائرة قسم واجبة سيدى جابر لأعمال الدعارة واستقطاب النسوة الساقطات وتسهيل دعارتهن للغير من الرجال راغبى المتعة الجنسية الحرام بدون تمييز، ويعاونها فى ذلك ” ع. م” فى المقابل أجر مادى يتقاضيانه نظير ذلك.

 عقب تقنين الإجراءات، تمكن ضباط القسم من ضبط كل من “ر. ب”- 44 سنة بدون عمل مقيمه بذات العنوان، و”عادل.م “- 48 سنة نجار، مقيم دائرة قسم واجبة سيدى جابر، و”ن. م”-23 سنة بدون عمل، مقيمة المعمورة البلد، دائرة قسم ثان المنتزه، و”م. م”- 32 سنة صاحب ورشة حدادة، مقيم مركز إدكو، محافظة البحيرة، وضُبط داخل الشقة مبلغ 1400 جنيه – أعداد 5 هواتف محمولة.

 فيما قررت نيابة شرق الإسكندرية، حبس المتهمين 4 أيام على ذمة التحقيقات، وطلب تحريات المباحث حول الواقعة.

 

المصدر : مصر ناين

عن الكاتب

التعليقات