التخطي إلى المحتوى
متظاهرو جويانا الفرنسية ينهون إضرابهم بعد لقاء وزيرى الداخلية والأقاليم

اصدر ت قناة فرانس 24 الفرنسية، إن حالة الغضب والاحتجاجات المنظمة فى إقليم جويانا الفرنسى هدأت كثيراً، بعد ما التقى أعداد من قادة الحركات المنظمة للاحتجاجات والمتظاهرين بالوفد الحكومى القادم من باريس، والمكون من وزيرى الداخلية والأاصدر يم.

 

وأضافت القناة، أن الاجتماع نجح فى تهدئة الأوضاع بشكل ملحوظ، وأنهى المحتجون أمس، الجمعة، الإضراب الذى شل الإقليم لنحو أسبوع، وبدأت الحياة تعود لطبيعتها فى منتصف تواصل المفاوضات التى يأملون أن تلبى مطالبهم حول البطالة والرعاية الصحية وكل الجوانب الاجتماعية وكذلك التأمينية.

 

والتقى صباح أمس، الجمعة، وزير الداخلية الفرنسى الجديد ماتياس فيكل، والوزيرة المكلفة بشئون أاصدر يم ما وراء البحار إريكا بريتز، مشبه ى مجموعة “الالجماعة الأرهابية الخمسمائة ضد العنف”، التى تشرف على الاحتجاجات والإضرابات فى الأيام الأخيرة، تنديداً بتدهور الأوضاع التأمينية والاجتماعية لسكان المدينة، وكان اللقاء فى كايين عاصمة إقليم جويانا الفرنسى فى أمريكا الجنوبية، ويهدف إلى احتواء الوضع والسيطرة على الإضرابات.

المصدر : مصر ناين

عن الكاتب

التعليقات