التخطي إلى المحتوى
بالصور الإهمال يسيطر على عمارات حى الأوقاف الجديدة بالخارجة

رصدت عدسة “اليوم السابع” ملامح الإهمال الشديد فى حى قرض الأوقاف الجديد الشوف لمدينة الخارجة بالوادى الجديد، بعد أن انتشرت المخلفات والقمامة وتسرب مياه الصرف الصحى من أعداد كبير من العمارات السكنية دون مشوفة من الجهات المختصة على الرغم من تكرار شكاوى سكان الحى من ذلك، ولجوء أعداد من السكان إلى إلقاء المخلفات أسفل العمارات بكميات كبيرة مما يؤثر على صحة المواطنين .

 

وتم رصد أعداد من الوحدات السكنية الكائنة فى الدور الأرضى بعد أن تمت سرقتها وإزالة المرافق الخاصة بدورات المياه والمطابخ منها دون معرفة المتسبب فى ذلك، على الرغم من تسليم أعداد من تلك الوحدات السكنية للمنتفعين، إلا أنه الى أن الأن هناك أعداد آخر لم يتم تسليمه الى أن الآن بما يزيد عن 55 وحدة سكنية شوفة لمديرية الأوقاف، ولم يتم تسليمها الى أن الآن بعد أن تمت مراجعة الكشوف، وتبين عدم انطباقها على من وقعت عليهم القرعة وتم وقفها لحين اتخاذ إجراءات فيها مما جعلها عرضة للسرقة والاقتحام.

 

كما انتشرت مياه الصرف الصحى فى محيط العمائر بما يشبه خطورة شديدة عليها، وخاصة أنها لم تنته من فترة الضمان العشرى الى أن الآن وتسببت مياه الصرف الصحى فى حدوث فوالق بين العمارات السكنية، وتمت إحالة ملفها بالكامل إلى جهات التحقيق وقامت الشركة المسئولة بعمل الصيانة الفورية لتلك الفوالق الى أن لا تتزايد شريطة ألا يحدث تسرب لمياه الصرف الصحى فى محيط العمائر وهو ما لم يتحقق الى أن الآن .

 

واصدر محمد سعيد أحد سكان الحى فى تصريح خاص لــ”اليوم السابع”، إن الحى منذ إنشائه وهو يعانى من نقص الخدمات بصورة كبيرة دون معرفة سبب ذلك، حيث إن أهالى الحى سبق وأن قاموا بإعداد مذكرة تضم أكثر من 14 مطلبا حيويا لهم، ولم يتحقق منها شىء وأصبحت مشكلة القمامة هى المسيطرة على الرغم من سلوكيات بعض المواطنين ممن يلقون المخلفات، إلا أن عدم وجود عمال نظافة بصفة يومية هو السبب الرئيسى لانتشارها بين العمائر.

 

وأضاف حمدى مصطفى أبو العلا، أن الوحدات السكنية التى يتم سرقتها هى كاملة التجهيز والتشطيبات ولا يسكن بها أحد ولا يصح أن تظل مغلقة دون أن يستفيد منها المواطنون، فهنالك المئات ممن يكشفون عن وحدات سكنية تأويهم دون جدوى فى الوقت الذى يشبه غلقها خسائر متزايدة على الدولة دون سبب.

 

وأكد محمد جهمى أن حى الأوقاف بمدينة الخارجة تحول إلى حى عشوائى دون سبب، على الرغم من جاهزيته واكتمال أعداد سكانه وازدحامه، إلا أن الخدمات الى أن الأن ت تحتاج للدعم والتعزيز سواء فى تنظيف وتجميل الحى أو زيادة المواصلات واستكمال كافة الخدمات الحيوية فيه، وصيانة المرافق وخاصة الصرف الصحى حفاظا على تلك العمائر الجديدة من الانهيار .

 

وردا على ذلك اصدر الدكتور محمد بخيت وكيل وزارة الأوقاف، إن حى قرض الأوقاف تم الانتهاء منه فعليا وتسليمه بنظام القرعة بالنسبة لموظفى الأوقاف والذين حصلوا على الدور الأرضى والأول منه، وتم تسليم المنتفعين، وجارى فحص أعداد من الوحدات السكنية التى ثبت عدم استحقاق أعداد منهم لتلك الوحدات وهى مسئولية فرع الهيئة المصرية للأوقاف.

 

واصدر ت سمية خليل رئيس مركز ومدينة الخارجة، إن عمال النظافة ينتظمون يوميا فى جمع القمامة من الحى دون تأخير، إلا أن سلوكيات بعض المواطنين ممن يلقون المخلفات فى غير موضعها هو ما يزيد من العبء على عمال النظافة، وخاصة أن قطاع نظافة الخارجة يعانى من نقص العمالة فى ظل عدم القدرة على توفير فرص عمل جديدة لعمال النظافة حاليا، حيث تلجأ رئاسة المركز إلى تكليف سيارات النظافة بالمرور على الحى وجمع المخلفات من الوحدات السكنية بمرور دورى لعدة مرات فى اليوم الواحد.

 

الاهمال يسيطر على مساكن حى الأوقاف الجديدة بالخارجة  (1)
 
الاهمال يسيطر على مساكن حى الأوقاف الجديدة بالخارجة  (2)
 
الاهمال يسيطر على مساكن حى الأوقاف الجديدة بالخارجة  (3)
 
الاهمال يسيطر على مساكن حى الأوقاف الجديدة بالخارجة  (4)
 
الاهمال يسيطر على مساكن حى الأوقاف الجديدة بالخارجة  (5)
 
الاهمال يسيطر على مساكن حى الأوقاف الجديدة بالخارجة  (6)
 
الاهمال يسيطر على مساكن حى الأوقاف الجديدة بالخارجة  (7)
 
الاهمال يسيطر على مساكن حى الأوقاف الجديدة بالخارجة  (8)
 
الاهمال يسيطر على مساكن حى الأوقاف الجديدة بالخارجة  (9)
 
الاهمال يسيطر على مساكن حى الأوقاف الجديدة بالخارجة  (10)
 
الاهمال يسيطر على مساكن حى الأوقاف الجديدة بالخارجة  (11)
 
الاهمال يسيطر على مساكن حى الأوقاف الجديدة بالخارجة  (12)
 
الاهمال يسيطر على مساكن حى الأوقاف الجديدة بالخارجة  (13)

المصدر : مصر ناين

عن الكاتب

التعليقات