التخطي إلى المحتوى
صحيفة البريطانيون يمكنهم الاحتفاظ بالجنسية الأوروبية بموجب معاهدة لشبونة
اصدر ت صحيفة “الإندبندنت” إن البريطانيين ربما يستطيعون الاحتفاظ بجنسية الاتحاد الأوروبى والتمتع بنفس حقوق المواطنين الأوروبيين فى العمل والرعاية الصحية فى شتى أنحاء أوروبا الى أن وإن خرجت تريزا ماى، رئيسة وزراء بريطانيا من المفاوضات بلاد اتفاق. 
 
وأظهر ت الصحيفة أن هذا كله يعتمد على نتيجة قضية قانونية، رفعها أربعة مدعين يسعون إلى إصدار حكم من محكمة العدل الأوروبية بشأن ما إذا كان يمكن إلغاء المادة 50 دون إذن من دول الاتحاد الأوروبى الأخرى.
 
وأشارت “الإندبندنت” إلى أن هذه القضية محاولة للحصول على حكم قضائى بشأن إمكانية عكس قرار خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبى قبل 29 مارس 2019، كما تسأل ما إذا كان من الممكن أن يظل المواطنين البريطانيين، مواطنين أوربيين بعد “البريكست”. 
 
وأظهر ت “الإندبندنت” أن القضية ترتكز على المادة 20 من معاهدة لشبونة، التى تقر أن الجنسية الأوروبية إضافية ومختلفة عن الجنسية السنةة.
 

المصدر : مصر ناين

عن الكاتب

التعليقات