التخطي إلى المحتوى
المتهم بالتحرش بفتاة الشرقية يستقبل خبر حبسه بالبكاء والفتاة تغادر النيابة متخفية

استقبل الشاب “أحمد أ. أ” 17 سنة المتهم الوحيد، فى واقعة التحرش بفتاة الشرقية، خبر حبسه بالبكاء الشديد، وظل يردد أنا معملتش حاجة، وكنت واقف بتفرج زى كل الشباب. 

واصدر الشاب فى التحقيقات: أنا كنت ماشى فى الشارع مع أصحابى والفتاة كانت ماشية، ومجموعة من الأشخاص كانت بتعاكسها، واتجمعوا عليها، وكله كان بيخبط فيها، وهى كانت فى منتصف الشباب، والشباب كانوا كتير حواليها وأنا كنت بتفرج زى كل الشباب.

فيما غادرة الفتاة النيابة السنةة، بعد سماع أقولها، متخفية بطرحة سوداء أخفت وجها وشعرها الى أن لا يتعرف عليها أحد.

وكانت نيابة قسم ثانى الزقازيق بالشرقية، قد قررت بمعرفة محمود بهى الدين، وكيل أول النيابة، وبرئاسة أحمد خفاجى، مدير النيابة، وبإشراف المستشار الدكتور ياسر إبراهيم هندى المحامى السنة لنيابات جنوب الشرقية، صرف فتاة التحرش الجماعى، من سرايا النيابة، بعد سماع أقوالها فى المحضر، وحبس الشاب المتهم أربعة أيام على ذمة التحقيقات بتهمة التحرش.

تلقى اللواء رضا طبلية مدير تأمين الشرقية، إخطار من اللواء هشام خطاب مدير المباحث الجنائية، يفيد قيام العشرات من الشباب بالتحرش بفتاة، بمنطقة القومية.

فتوجهت قوة من قسم ثانى الزقازيق، برئاسة الرائد عصام عتيق رئيس مباحث القسم، وتبين قيام أعداد كبير من الشباب، بالتجمع أمام كافيه بمنطقة القومية، لمعاكسة فتاة تدعى “سارة” 19 سنة طالبة ومقيمة بمدينة أبوكبير، وتم إخطار نيابة قسم ثانى الزقازيق، للتحقيق بإشراف المستشار الدكتور ياسر إبراهيم هندى المحامى السنة لنيابات جنوب الشرقية.

 وكشفت التحقيقات أن الفتاة، كانت ترتدى ملابس قصيرة، حيث كانت تحضر حفل زفاف شقيق صديق لها بنادى الشرقية، وبعد انتهاء الفرح، خرجت مع صديقها لدخول إحدى الكافيهات بمنطقة القومية، فشوفها أحد الشباب قبل وصولها الكافيه، وقام بالتحرش بها لفظيا، وشدها من يدها، وأثار الشباب نحوها، فاقمت بالاستغاثة بالأهالى المتواجدين، فتم دخولها الكافية، لحين وصول الواجبة.

وعند وصول قوات الواجبة، وجدت تجمعات عديدة من الشباب، وخاصة أن منطقة فيلل الكلية دائما مكتظة بتجمعات الشباب، وأغلبهم كان يتفرج على الواقعة، وليسوا متحرشين، فأطلق الضباط عدة أعيرة نارية، فى الهواء، لتفريق الشباب، وتم خروج الفتاة، والقبض على 6 شباب تعرفت الفتاة على أحدهم ويدعى “أحمد أ أ” مقيم الحناوى قسم أول الزقازيق، وتم حجزهم للعرض على النيابة السنةة، وصرف الفتاة من ديوان القسم، وتحرر عن ذلك المحضر رقم 2252 إدارى قسم ثانى الزقازيق لسنة 2017.

 

المصدر : مصر ناين

عن الكاتب

التعليقات