التخطي إلى المحتوى
المعارضة التركية التعديلات الدستورية التى تعطى السلطة لرجل واحد خطأ

أكد زعيم حزب الشعب الجمهوري، أكبر أحزاب المعارضة فى تركيا كمال أوغلو، أن إعطاء شخص واحد كل السلطة فى البلاد خطأ كبير.

ونقلت قناة (سكاى نيوز عربية) اليوم عن أوغلو قوله إنه من “الخطيئة” إعطاء جميع السلطات لرجل واحد، موضحا أنه إذا ارتكب شخص يشبه 80 مليون نسمة خطأ فإن هؤلاء الـ 80 مليون شخص سيدفعون الثمن.

ورأى أوغلو أن الدستور موجود لتأمين المواطنين فى مواجهة سلطة الدولة، معربا عن اعتقاده بأن تأييد التعديلات الدستورية سوف يضعف البرلمان، مشيرا إلى أن التعديلات الدستورية المقترحة للانتاصدر من نظام الحكم بالبلاد من البرلمانى الحالى إلى الرئاسى لا تحل أى مشاكل.

وأظهر أن هناك مشكلة فى البطالة التى يعانى منها 6.5 مليون شخص، موجها سؤالا “هل النظام الجديد سيحل هذا المشكلة أو مشكلة عدم استقرار الاقتصاد والعملة المحلية”، لافتا إلى أنه لا يوجد بند فى التعديلات يتضمن حل هذه المشاكل بينما تمنح تلك التعديلات المقترحة سلطة حل البرلمان لرجل واحد متى أراد.

وانطلقت عملية التصويت على التعديلات الدستورية الاثنين الماضى فى بعض المدن الأوروبية والمعابر الحدودية التركية الى أن موعد الاستفتاء الشعبى فى 16 أبريل الجاري، حيث سيتوجه 55.3 مليون مواطن تركى بالداخل إلى مراكز الاقتراع للإدلاء بأصواتهم من أجل إقرار التغييرات التى تتطلب تأييد نسبة 51% من المصوتين لاعتمادها.

المصدر : مصر ناين

عن الكاتب

التعليقات