التخطي إلى المحتوى
هدوء حذر يخيم على مخيم عين الحلوة بلبنان عقب توترات أمنية

ساد هدوء حذر مخيم عين الحلوة بلبنان، عقب تبادل لإطلاق اللهيب جرى على خلفية الإعلان عن وفاة شخص كان قد أصيب فى الأحداث الأخيرة بالمخيم.

وأسفر تبادل النيران عن إصابة شخصين هما نجل أحد كوادر حركة “قام بفتح” ويدعى بلال قتيبة تميم وشخص آخر يدعى محمد فخرى ديب.

وذكرت وكالة الأنباء الوطنية اللبنانية أن الوضع توتر إثر الإعلان عن وفاة الجريح محمد هلال الذى أصيب فى الأحداث الأخيرة فى المخيم، حيث جرى تبادل لإطلاق اللهيب بين منطقتى الصفصاف معقل المجموعات المتشددة والبركسات معقل حركة “قام بفتح، وأضافت الوكالة أن اتصالات فلسطينية تجرى حاليا من أجل العمل على تهدئة الأمور والحؤول دون تدهور الوضع.

المصدر : مصر ناين

عن الكاتب

التعليقات