التخطي إلى المحتوى
حبس ٤١ شخصا على خلفية قضية تزوير انتخابات ٢٠١٣ بالصين

أعلنت نظام مقاطعة لياونينج فى شمال شرقى الصين صدور أحكام بالسجن لمدد مختلفة على 41 شخصا متورطين فى فضيحة التلاعب فى الانتخابات بالمقاطعة فى سنة 2013.

وأفاد بيان رسمى نشر اليوم أن هؤلاء الأشخاص تمت محاكمتهم أمام 15 محكمة متفى منتصف ة فى لياونينج وان الأحكام صدرت ضدهم خلال الايام القليلة الماضية بعد أن ثبت انهم قدموا رشاوى للناخبين فى انتخابات نواب المجلس الوطنى لنواب الشعب الصينى (المجلس التشريعى).


كان تشانج ده جيانج، رئيس اللجنة الدائمة للمجلس التشريعي، اصدر فى شهر سبتمبر من السنة الماضى إن الرشوة الانتخابية فى لياونينغ كانت الأولى من صنف ها على مستوى المقاطعات منذ تأسيس جمهورية الصين الشعبية سنة 1949 ووصفها بأنها شبه ت انتهاكا جسيما للقواعد الانضباطية للحزب الشيوعى الصينى الحاكم وقوانين الدولة ولوائحها.


وتعهد بألا يكون هناك أى تهاون او تسامح فيما يخص نزاهة العملية الانتخابية فى البلاد وذلك خلال ترؤسه يومئذ لجلسة للهيئة التشريعية الصينية العليا تم خلالها سحب عضوية 45 نائبا من لياونينج بعد ان ثبت انهم كانوا يقومون بشراء الأصوات وتقديم رشاو فى سبيل حصولهم على مقاعدهم البرلمانية خلال الانتخابات.


ووفقا لوكالة الانباء الرسمية بالصين شينخوا، فإنه ثبت تورط ما مجموعه 523 نائبا فى مقاطعة لياونينج فى تزوير الانتخابات فى 2013 حيث استاصدر بعضهم وتم سحب عضوية الاخرين.

 

المصدر : مصر ناين

عن الكاتب

التعليقات