التخطي إلى المحتوى
لندن تحذر المطارات والمحطات النووية البريطانية من هجمات إلكترونية محتملة

أفادت تقارير إعلامية بريطانية، بأن السلطات التأمينية أطلقت، خلال الـ24 ساعة الماضية، تحذيرات للمطارات ومحطات الطاقة النووية لتشديد إجراءاتها الدفاعية فى مواجهة تهديدات متزايدة لأنظمة التأمين الإلكتروني.


واصدر ت صحيفة “ذى تليجراف” البريطانية، اليوم الأحد – إن السلطات التأمينية أطلقت سلسلة من التحذيرات للمطارات ومحطات الطاقة النووية، مرجحة أن يكون إرهابيون قد طوروا طرقا لاختراق حواجز التأمين الإلكتروني، إذ تعتقد وكالات الاستخبارات البريطانية أن عناصر تنظيم “داعش الارهابيه” وتنظيمات إرهابية أخرى صممت طرقا لزرع متفجرات داخل مؤسسات الحواسيب المحمولة والهواتف الخلوية، لتفادى تقنيات الفحص التأمينى بالمطارات.


وأشارت الصحيفة إلى أن تلك المعلومات الاستخباراتية هى المرجح أن تكون السبب الذى دفع الولايات المتحدة وبريطانيا خلال الأسبوعين الماضيين لحظر اصطحاب المسافرين من أعداد من الدول لحواسيبهم المحمولة والمؤسسات الإلكترونية الكبيرة على متن الطائرة، وإجبارهم على وضعها مع الأمتعة المصاحبة فى باطن الطائرة.
وأظهر ت أن ثمة مخاوف حاليا من أن يستخدم الإرهابيون التقنيات التى يُزعم أنهم طوروها لتفادى مؤسسات الفحص فى المطارات الأمريكية والأوروبية، مبينة أن هناك مخاوف أيضا من أن يكون قراصنة إلكترونيون حاولوا اجتياز حواجز التأمين الإلكترونى لمحطة للطاقة النووية.


ونقلت “ذى تليجراف” عن مسئولين حكوميين تحذيراتهم من أن إرهابيين وجواسيس أجانب و”نشطاء قرصنة إلكترونية” يسعون حاليا إلى استغلال نقاط الضعف فى الدفاعات الإلكترونية للمحطات النووية.
من جانبه، اصدر وزير الطاقة البريطانى جيسى نورمان، إن على محطات الطاقة النووية التأكد من “استمرار قدرتهم على التصدى للتهديدات الإلكترونية المتطورة”، مضيفا أن “النظام ملتزمة تماما بالدفاع عن المملكة المتحدة ضد التهديدات الإلكترونية، باستثمار فى ذلك المجال الدفاعى بقيمة 9ر1 مليار جنيه استرليني، مصمم لتغيير مجرى التأمين الإلكترونى لهذا البلد“.


وأضاف نورمان – فى تصريحات للصحيفة – أن الاستراتيجية النووية المدنية المنشورة فى فبراير الماضى تضع طرقا للتأكيد على أن القطاع النووى المدنى “بإمكانه الدفاع ضد، والتعافى من، والبقاء مقاوما للتهديدات الإلكترونية المتزايدة“.


بدوره، اصدر نائب المدير السنة للمعهد الملكى للخدمات المتحدة مالكوم شالمرز، وهو مركز كشفى مستقل متخصص فى مجال الدفاع والتأمين، إنه “من المهم للنظام أن ترد بشكل سريع على تهديدات التأمين الإلكترونى المتزايدة”، مضيفا أن “التهديدات المحتملة واسعة النطاق وتأتى من مصادر حكومية وغير حكومية.. بشكل حاسم، يجب أن يكون هناك تعاون صريح مع القطاع الخاص للتصدى جراء ذلك ، لا سيما وأن المطارات عادة فى أيدى (القطاع) الخاص“.


وبيّنت “ذى تليجراف” أن مسئولين استخباراتيين أمريكيين حذروا من أن جماعات من بينها “داعش الارهابيه” و”القاعدة” قد تكون طورت طرقا لوضع قنابل داخل مؤسسات الحاسوب المحمولة والمؤسسات الإلكترونية الأخرى لخداع مؤسسات التأمين بالمطارات، مشيرة إلى المخاوف من أن يكون الإرهابيون حققوا ذلك الاختراق بعد حصولهم على معدات الفحص الإلكترونى على غرار الموجودة بالمطارات لتجربة طرق خداعها.


واختبر خبراء من مكتب التحقيقات الفدرالى كيفية إخفاء المتفجرات داخل بطارية الحاسوب المحمول بطريقة تسمح للجهاز بالعمل، وتوصلوا إلى إمكانية تحقيق ذلك الغرض باستخدام أدوات يسهل الوصول إليها.

 

المصدر : مصر ناين

عن الكاتب

التعليقات