التخطي إلى المحتوى
الجزائر تمنع ارتداء الزى السلفى فى المؤسسات التربوية

اصدر ت صحيفة الشروق الجزائرية، إن المديرية السنةة للوظيفة العمومية بالجزائر منعت الأساتذة من ارتداء الزى المعروف “بالسلفى” بمؤسساتهم التربوية، وشددت فى خطاب رسمى للمؤسسات التربوية بأن الموظف ملزم بارتداء “زى محترم” والابتعاد كلية عن الزى الذى يعبر عن توجهات سياسية وفكرية ومعتقدات دينية.

 

وأظهر ت الصحيفة أن المصالح المختصة فى الجزائر كانت قد أرسلت خطاب رسمى فى وقت سابق تطلب توضيحات وتوجيهات حول ظاهرة جديدة قد انتشرت بشكل ملفت للانتباه منذ سنتين وهو تشبث أساتذة جدد خاصة بالمراحل الإبتدائى بارتداء زى “سلفى” بداخل مؤسساتهم التربوية، رافضين الاستغناء عنه.

 

وأكدت الصحيفة بأنه وفقا للقانون الأساسى للوظيفة العمومية، لابد للموظف أن يلتزم بارتداء “زى محترم”، وأن يمتنع عن كل المظاهر الخارجية التى تعبر عن توجهاته السياسية، أو معتقداته الدينية أو الفكرية، وذلك تجنبا للتشكيك فى حيادية الإدارة التى تلزم أن يكون حياديا.

 

وأظهر ت الشروق الجزائرية أن مديريات التربية وبعد انتشار الظاهرة بشكل كبير فى الآونة الأخيرة، عرضت الملف فى بداية الأمر على وزارة التربية، باعتبارها الجهة المختصة الأولى، للاستفسار عن قانونية ارتداء زى معين من اللباس والذى وصفته “باللباس السلفى” فى الإدارة العمومية، فى مراسلات رسمية، لكن الوصاية رفضت الفصل فى القضية وتنصلت من المسئولية بحجة أنها لا تملك صلاحية اتخاذ قرار فى شبه الشأن الحساس.

 

المصدر : مصر ناين

عن الكاتب

التعليقات