التخطي إلى المحتوى
سهير المرشدى فى ندوة تكريم كرم مطاوع كان وطنا احتضنى فنيا وإنسانيا
اصدر ت الفنانة سهير المرشدى فى الندوة التكريمية الخاصة بالراحل كرم مطاوع، ضمن فعاليات مهرجان شرم الشيخ الدولى للمسرح الشبابى، أن كرم مطاوع كان وطنا احتضننى فنيا وإنسانيا.
 
سهير المرشدي في الندوة التكريمية  الخاصة بالراحل كرم مطاوع
سهير المرشدي في الندوة التكريمية الخاصة بالراحل كرم مطاوع
 

وتحدثت الفنانة القديرة عن علاقتها بالراحل كرم مطاوع، بعدما أعطاها كلمتها الناقد محمد الروبى الذى أدار الندوة بحضور ابنته حنان مطاوع والدكتور حسن عطية رئيس المهرجان القومى للمسرح، والدكتور المخرج عمرو دوارة، الذى عمل مع كرم مطاوع مساعدا ومنفذا لمسرحياته.

سهير المرشدي في ندوة  كرم مطاوع
سهير المرشدي في ندوة كرم مطاوع

اصدر ت المرشدى: عطاؤه الفنى الكثير يعرفه لكنه إنسانيا كان قارئا وله تفسيراته الخاصة لكل شىء شبه قارئ الفنجان وابنتى حنان وهى صغيرة، كنت أقول له أنت فنان وأنا فنانة فماذا تتوقع لحنان فاصدر لى فنانة شبه نا وكنت لا أرى ذلك، لكنه أكده لى ووضعها فوق البيانو وجعلها تتحرك ثم اصدر لى: هى فنانة.

 

تضيف سهير: وموقف آخر كنا قد تركناها وعندما عدنا للمنزل وجدناها تشبه مشوفا وتقلدنى فى أحد العروض وكانت وهى صغيرة تتقمص الأدوار، وقد شوفتها أنا وكرم بعد رجوعنا مرات كثيرة عندما كنا نتركها بمفردها.

 

 
سهير المرشدي
سهير المرشدي

وأشارت المرشدى: من سماها حنان هو الشاعر صلاح جاهين والفنانة سميحة أيوب اصدر ت لى هذه الفتاة لابد أن تكون مشبه ة وبالفعل صدق ما اصدر ته سميحة أيوب، وأصبحت حنان مشبه ة كما أكد لى أيضا كرم مطاوع، وهى طفلة فقد كان لديه حدس كبير فى معرفة الأشياء وقراءة المستقبل.

 

المصدر : مصر ناين

التعليقات