التخطي إلى المحتوى
رئيس البرلمان العربى انتهاكات إسرائيل تخالف القوانين الدولية

أكد الدكتور مشعل بن فهم السلمى، رئيس البرلمان العربى فى كلمته التى القاها اليوم أمام الدورة (136) للاتحاد البرلمانى الدولى، والمنعقد ببنجلاديش، أن البرلمان العربى وضع التنمية المستدامة من ضمن بنود أعماله الدائمة، مشيرا إلى وجود تحديات حقيقية تشكل عائقا كبيرا فى تحقيق أهداف التنمية المستدامة فى الدول العربية، وفى مقدمة تلك التحديات، استمرار الاحتلال الالكيان الصهيونى ى للأراضى العربية فى فلسطين وسوريا وجنوب لبنان، وما تقوم به دولة الكيان الصهيونى من انتهاكات وجرائم ضد الشعب الفلسطينى تتعارض مع القوانين الدولية، وما تواجهه بعض الدول العربية من حروب أهلية وصراعات مسلحة وتدخلات خارجية، وما يعانيه العالم العربى من الجماعات والتنظيمات الإرهابية، وتدخل قوى دولية وإقليمية فى العالم العربى، وأن معالجة هذه التحديات يوفر بيئة مناسبة لتحقيق أهداف التنمية المستدامة وتوفير الموارد اللازمة لها، ويحقق السلم والتأمين الشامل، ويعزز النمو الاقتصادى والاجتماعى ويؤدى إلى التنمية الشاملة.


وطالب رئيس البرلمان العربى، دعم العالم العربى فى مواجهة هذه التحديات الجسيمة، والمتشبه فى قبول دولة الكيان الصهيونى بمبادرة السلام العربية، والانسحاب من كافة الأراضى العربية المحتلة وفقا لقرارات الشرعية الدولية، وقيام دولة فلسطينية مستقلة على حدود سنة ١٩٦٧م ذات سيادة كاملة عاصمتها مدينة القدس الشرقية؛ واحترام سيادة الدول العربية وعدم التدخل فى شؤونها الداخلية والتوقف عن تكوين ودعم الميليشيات المسلحة داخل الدول العربية، و دعم جهود الدول العربية والإسلامية فى القضاء على الإرهاب فى العالم العربى والإسلامى، وفى هذا السياق دعم وثمن إنشاء المملكة العربية السعودية للتحالف الإسلامى العسكرى لمحاربة الإرهاب والذى انضمت له الى أن الآن 41 دولة عربية وإسلامية، ودعا الدول العربية والإسلامية التى لم تنضم أن تنضم إليه

وفى الختام أكد الدكتور مشعل السلمى، أن البرلمان العربى يعمل كشريك مع اتحادهم الموقر، والبرلمانات العربية، والبرلمانات الإقليمية المماثلة، للمساهمة فى بناء مستقبل مُستدام، اجتماعيا واقتصاديا وبيئيا، لصالح الأجيال الحالية والقادمة فى المنطقة العربية والعالم أجمع.

المصدر : مصر ناين

التعليقات