التخطي إلى المحتوى
زيادة التعاون الاقتصادي التجاري مع روسيا
زيادة التعاون الاقتصادي التجاري مع روسيا

صرح طاهر قابيل وزير الصناعة والتجارة أن تطور العلاقة بين الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي ونظيره الروسي بوتن انعكست على العلاقات الاقتصادية والتجارية بين البلدين بشكل واضح وإيجابي .
وقد صرح ايضا قابيل أن روسيا تخطط الان لإنشاء منطقة صناعية في بورسعيد من اجل نمو اكبر للاستثمارات المصرية الروسية التي زادت عن العام الماضي بنسبة ٢٩٪ .
ليس ذلك فقط فهناك من المباحثات لإنشاء مشروعات اخرى اقتصادية وتجارية مثل اتفاق التجارة الحرة الذي سيكون بين مصر والاتحاد الاقتصادي الاوراسي الذي يضم الأخير روسيا وأرمينيا وقيرغرستان وكازاخستان الذي سيقام قي موسكو عاصمة روسيا قبل نهاية هذا العام.
ومن الجدير بالذكر أن حجم التعاون بين مصر وروسيا قد وصل الى أربعة مليارات دولار بحيث اصبح الفائض التجاري من النصيب الروسي ليصل حجم الإصدارات الروسية الى مصر حوالي ٣,٥ مليار دولار ويجري الان الوزير المصري قابيل دراساته لإنقاص نسب العجز التجاري بالتبادل مع روسيا.
وقد أعرب ايضا قابيل ترحابه الشديد بإقامة الشركات الروسية بأرض الوطن مصر مصرحا أن هذه الخطوة سوف تنعش الاقتصاد المصري، وينفي ايضا قابيل وجود اي عقبات تحول دون تحقيق هذه المشاريع .

عن الكاتب

التعليقات