التخطي إلى المحتوى
سعر الذهب غداً الجمعة 7 أكتوبر 2016 في مصر بجميع أعيرتة

تعرف معنا اليوم علي آخر التحديثات الخاصة بسعر الذهب في مصر غداً الجمعة الموافق 7 أكتوبر 2016 بجميع أعيرتة، عيار 24 و 21 و 18 وسعر كيلو الذهب والجنية الذهب، بالإضافة إلي أسعار الأوقية في البورصة العالمية، زورو موقعنا مصر ناين بشكل يومي لرصد تقارير إقتصادية شاملة لحظة بلحظة للتعرف علي أسعار المعادن في مصر وأسعار العملات العربية والأجنبية مقابل الجنية المصري .

شهدت أسعار الذهب خلال الفترة الماضية إرتفاعاً غير مسبوق، وذلك بسبب إرتفاع الدولار الأمريكي بشكل كبير، خاصة بعد الأزمة الإقتصادية التي شهدها الإقتصاد المصري وغلاء الأسعار مما رجع بالسلب علي حركة الشراء والبيع في أسواق الصاغة المصرية .

سعر الذهب في مصر اليوم 7 أكتوبر 2016

استمر سعر الذهب اليوم في الإرتفاع المستمر، حيث سر سعر جرام الذهب عيار 18 في مصر إلي  428 بينما سعر عيار الذهب عيار 21 قد بلغ سعره 500 جنية بينما سيكون سعر جرام  الذهب عيار 24 هو 572 جنية مصري بينما وصل سعر جنية الذهب لسعر 4000 الأف جنية مصري .

وصرح رئيس شعبة المشغولات الذهبية باتحاد الصناعات المصرية، المهندس رفيق عباسي، بوجود علاقة طردية وثيقة بين أسعار الذهب وأسعار صرف الدولار الأمريكي مقابل الجنية المصري بالزيادة والنقصان، حيث يتم شراء الذهب من البورصة العالمية ومن ثم تحويلة بالجنية المصري وفقاً لسعر الدولار في السوق السوداء، وهو ما تسبب في إرتفاع اسعار الذهب بشكل كبير خلال الفترة الماضية، حيث تخطي حاجز ال 500 جنيهاً مصرياً لأول مرة في التاريخ .
وقد أشار المهندس رفيق عباسي خلال حديثة أن قرار تعويم الجنية من شأنه أن يؤثر بشكل مباشر علي سعر الذهب في مصر في الأسواق المحلية خلال الأيام القليلة المقبلة .

توقعات سعر الذهب في مصر خلال الأيام المقبلة

ويتوقع خبراء الإقتصاد وتجار الذهب في مصر إنفلاته جديدة في سعر الذهب بسبب قرار البنك المركزي بتعويم الجنية المصري، حيث من المتوقع ان يصل جرام الذهب عيار 21 إلي 600 جنية .

وقد أوضح التجار ان الإقبال علي شراء سبائك الذهب هو الظاهرة المسيطرة في الوقت الحالي بإعتبار المعدن الأصفر الآن هو الملاذ الآمن في ظل إرتفاع قيمة الدولار الإمريكي بشكل مستمر مقابل الجنية المصري وإستمرار تدهور حالة الجنية .

وفي ظل الإرتفاع الشديد في أسعار الذهب في مصر خلال الفترة الماضية، إنطلقت مبادرة الإستغناء عن شراء الذهب وشراء الشبكة من خلال موقع التواصل الإجتماعي فيس بوك، أو إستبدالها بمعدن الفضة، مما إنعكس سلباً علي حركة البيع والشراء في الأسواق المصرية، خاصة مع إرتفاع سعر المعدن الخام بالنسبة للتجار وصناع الذهب .

هذا وقد صرح رئيس شعبة الذهب أن المواد الخام التي تدخل في صناعة الذهب بشكل أساسي يتم إستيرادها من الخارج بالدولار الأمريكي، وبالتالي مع إرتفاع سعر الدولار مقابل الجنية المصري، إرتفعت أيضاً أسعار المواد الخام، مما شكل أزمة في محلات الصاغة والمشغولات الذهبية .

وهناك بعض المصادر التي أكدت إستخدام بعض المتعاملين في تداول الفوركس لمعدن الذهب كوسيلة تجاربة مربحة بشكل مؤكد وآمن في سوق الفوركس، حيث يتأثر سعر المعدن النفيس كما ذكرنا مسبقاً بسعر الدولار الأمريكي زيادة أو نقصان، بالإضافة إلي تأثرة بتداول العملات والنفط، حيث يرتفع سعر الذهب بإرتفاع سعر برميل النقط، والعكس كذلك .

عن الكاتب