التخطي إلى المحتوى
مقتل هيلة العريني الأم التى إهتز لموتها العالم

مصر ناين – هيلة العريني الأم البريئة التى لم يجازيها أبنائها على تربيتها لهم الإ الدم والقتل، ففي صباح يوم السبت فوجئ العالم أجمع وبدأ الناس يومهم في كل مكان وزمان على خبر مؤسف للغاية وسئ جدا وربما يكون الأسوء علي الإطلاق، على جريمة نكرة يدني لها الجبين ويتمزق لها القلب والعقل ويقشعر منها الأبدان.

فقد تم الغدر بسيدة سعودية من أبنائها التى ربت وسهرت وكافحت وكبرتهم وفي المقابل نزع الإرهاب من قلوبهم الرحمة ورسخ في قلوبهم الخوف والقسوة، تجردا من كل معاني الإنسانية ولا يستحقوا أن يقال عليهم أنهم بشر.

شهادة جيران هيلة العريني

فلقد شهد لهيلة العريني وكل من يعرفها بطيبة قلبها وعبادتها الدائمة لربها ومحافظتها على الصلاه والصيام وصلاه التراويح يومياً بل ذكروا أيضا عطفها على أولادها ورحمتها بهم وهذا ما قابلوة بالغدر وعدم الرحمة وانعدام الضمير.

مقتل هيلة العريني

فقد قام كلا من خالد وصالح بن ابراهيم بن على العريني التؤمان بالغدر بأمها وقتلها قتلا بلا رحمة وبلا شفقة وذلك بعدما رسخ الإرهاب وتمكن من عقولهم ووجدانهم وخدعهم بإجازة قتل الأقارب، فلم يستطيعوا المقاومة وذهب كل منهم واتفق على أن أول ما يفعلوة بتلك النصيحة التى أخذوها من شيخهم الداعشي وفكرهم المتطرف أن يطبقوها على والدتهم هيلة العريني.

التؤمان خالد وصالح بن ابراهيم بن على العريني الذين لم يراعوا حرمة الشهر الكريم وحرمة الانسانية وتجردوا من ثوب البشرية ليصبحوا في عباءة الحيوانات، لا فليس للحيوان أن يقتل أمة ولكنهم شربوا الفكر الداعشي المتطرف ليقوموا بقتل أمهم البرئية بكل غدر وخيانة وقسوة.

اقرأ أيضا

في البحيرة : حادثة أغتصاب الطفلة زينة تتكرر في البحيرة

محاولة قتل زوج هيلة العريني

الجدير بالذكر أن الشقيقان حاولا قتل والدهما بعد أن قاما بقتل والدتها هيلة العريني ولكنهم فشوا وتمكن الأب من الهرب منهم، كيف يكون لهؤاء مكان فى المجتمع الذي نعيش فيه الآن، وكيف نأمن للأوردنا وبناتنا أن يعيشوا في مجتمع به من الحيوانات البشرية والذئاب كل هذا.

لقد خلقنا الله بشرا وميزنا عن باقي الكائنات والحيوانات ولكن هناك بعض من البشر رفضوا أن يعيشوا كبشر ورضوا أن يكونوا حيوانات.

هروب الشقيقان بعد مقتل والدتهما

بعد أن استدرج الشابان أمهما الى البيت وطعنها عدة مرات ونحرها كالذي ينحر ذبيحتة خرجا مهرولين نحو أبيهم ليقوموا بطعنة عدة مرات ومحالة الى نحرة أيضا ولكنة لاذا بالفرار منهم وفى الوقت نفسة حضر أخيهم الأصغر الى البيت وقام بالاندهاش والمفاجأه مما أدي طعنهم لإخيهم أيضا وهروبهم بعدها مباشرة خارج البيت، ثم قاموا بايقاف سيارة تخص شركة المراعي كان يقودها رجل فليبيني الجنسية قاموا أيضا بطعنة وتم وقتها إبلاغ السلطات مباشرة.

حيث تمكنت من القبض عليهم وإعتقالهم وصرحت القوات إلي أنهم كانوا يتجهون نحو الحدود السعودية متجهين الى اليمن الشقيقة.

اقرأ ايضاً : مغردين يدشنوا صدقة جارية على روح هيلة العريني 

تشيج جنازة هيلة العريني

فقد تم تشيع جنازة شهيدة الغدر هيلة العريني بعد الصلاة عليها بمسجد الراجحي، بمدينة الرياض، بالمملكة العربية السعودية وحضر الجنازة جموع من الشعب العربي وبعض المسئولين فى الدولة وبعض من رجال الأعمال قبل أن يتم دفنها فى مقبرة النسيم.

ندعوا الله أن يتغدمها برحمتة وأن يجعل صيامها شفيعا لها يوم القيامة إنه ولي ذلك والقادر عليه.

وقبل أن نعرض لحضراتكم صوراً لجنازتها ودفنها نعرض عليكم فيديوا لشاهدا يروي كتابة ما رآة نحو هذا الخبر

واليكم صورا من جنازة الشهيدة هيلة العريني

صلاه جنازة هيلة العرينيصلاه الجنازة على جسمان الشهيدة العريني

هيلة العرينيتوديع جسمان الشهيدة هيلة

هيلة العريني

دفن جسمان الشهيدة

 دفن هيلة العريني هيلة العريني هيلة العريني هيلة العريني هيلة العريني

 

وسنوافيكم بالتفاصيل أولا بأول

عن الكاتب

التعليقات