التخطي إلى المحتوى
الأمن يلقي القبض علي مديرة ” قضايا المرأة ” من منزلها

قالت مؤسسة «قضايا المرأة، إن أجهزة الأمن ألقت القبض على عزة سليمان، مديرة المؤسسة من منزلها، تنفيذا لأمر ضبط وإحضار صادر بحقها، وتم اصطحابها إلى قسم مصر الجديدة، بينما توجه محاموها إلى مكتب النائب العام، للتظلم على ضبطها ومنعها من السفر والتحفظ على ممتلكاتها. وأضافت المؤسسة أن ما حدث مخالف للدستور والقانون، وبمثابة « انتهاك واضمح الحريات، ومحاولة للتصدى المنظمات المجتمع المدنى».

من جانبه، قال عبد الفتا يحيى، مستشار المؤسسة ومحامى الناشطة، فى تصريحات خاصة ل المصرى اليوم»، إن قرار الضبط جاء على خلفية تحقيقات القضية ١٧٢ ، الخاصة بالتمويل الأجنبى. وأضاف : فوجئنا بالقرار رغم أن القضية مؤجلة ليوم الاثنين المقبل، فى سابقة لم تحدث من قبل، مشيرًا إلى أنه «منذ أسبوع صدور قرار بمنع عزة من السفر والتحفظ على أموالها، وقدمنا تظلما، وأبلغنا النائب العام بعدم صدور قرارات فى هذا الشأن، واليوم فوجئنا بقرار الضبط.

وأضاف عبدالفتاح: «فوجئت عزة منذ أيام بمنعها من السفر، ووصل استدعاء لـ٢ من العاملين بالمؤسسة، بتاريخ ٢ نوفمبر الماضى لإخطارهما بالحضور الجلسة كان من المقرر عقدها فى ٢٢ نوفمبر، ما يعنى أن الاستدعاء وصل بعد انتهاء التحقيق بأسبوع»، مستطردًا: «عزة علمت مثل أغلب الملاحقين من الدولة أن هنالك جلسة للتحفظ على أموالها يوم ١٢ ديسمبر». وتابع: «رغم أن أول جلسة التحفظ على الأموال من المقرر أن تعقد فى 17 ديسمبر، فوجشت عزة بالبنك الأهلى المتحد بوقف التعامل على حسابها، رغم عدم صدور قرار قضائى بذلك، وحررنا محضر إثبات حالة ضد البنك ».

عن الكاتب

التعليقات