التخطي إلى المحتوى
السيسي : اللي يقدر علي ربنا يقدر علينا وفي ناس من 3 يوليو عايزة تضيع ال 92 مليون

قال الرئيس عبد الفتاح السيسى إن حجم الفساد ضخم، ولابد من مواجهته ، ووجه التحية إلى هيئة الرقابة الإدارية لجهدها فى مکاشفحة الفساد . وأضاف الرئيس، خلال الاحتفال بلکبری المولد النبوی، بقاعة مؤتمرات الأزهر بمدينة نصر، أمس : « والله العظيم لم أحاب أحدا حتى أولادى فى شغلهم، وكنت بقول لشيخ الازهر تصور فيه ناس من ٢ يوليو تسعى لهدم الدولة وعايزة

الدولة وتروع أطفال ونساء وشيوخ، فی الشهر الماضی کانوا بیراهنوا على إن الدولة خلاص راحت، تخيل يا فضيلة الإمام إن الأموال تتفق فى هدم الأمم وخراب الدول). و تابع : « عایز أقول لهم (ان الله معنا ) وعمرنا ما تأمرنا ولا هنتآمر، ولا خنا ولا هناخون، ولا قتلنا ولا هنقتل، يبقى اللى يقدر على ربنا وحول أزمة الدولار الحالية، فقال : ( موضوع الدولار مش هيستمر كده کتیر، لان ده مش سعره العادل، لكن علشان يحصل التوازن هنا خالد كام شهر، والحكومة حريصة على عدم خروج الأمور عن السيطرة، والاقتصاد فى حاجة إلى إصلاح هیکلی، و نعلم جمیعا آن قرارات الإصلاح الاقتصادى ليست نزهة أو مهمة سهلة وإنما مشقة وتضحية)، مشددا على أنه لا مساس مطلقا بسعر رغيف الخبز رغم ارتفاع تكلفته الحالية إلى 55 قرشا .

وتابع : « مواجهتنا لالارهاب مستمرة، وتضحيات رجال القوات المسلحة و(الداخلية) مصدر إلهام للمصریین»، مؤکدا آن الد کتور محمد مختار جمعة، وزير الأوقاف، اختزل رؤيته لتجديد وتحديث الخطاب الدينى فى تعميم « الخطبة الموحدة فى المساجد )، وشدد على آنه یحب و یحترم ويقدر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر. وقال « الطيب»: « المغرمون بهدم القديم يقدمون الضحالة والثرثرة، واعتقد كثير من المتضخمة نفوسهم وعقولهم بالفهم المنحرف لمعنى المساواة أن من حقهم إنكار العظمة وغمط العظيم حقه)).

و اکد الدکتور شوقی علام، مفتی الجمهورية، أن واجب الوقت يحتم علینا التصدی للت طرف بکافة أنواعه بنشر الأخلاق النبوية والقيم الإسلامية فى كافة تعاملاتنا، حتى نبين الوجه الصحيح للاسلام .

عن الكاتب

التعليقات