التخطي إلى المحتوى
اعتداء زوج مريضة بمستشفي الشيخ زايد علي أطباء الأشعة

قالت نقابة أطباء الجيزة، إنها كلفت محامى النقابة بالدفاع عن الأطباء المتهمين فى واقعة الاتجار بالاعضاء ، وإن فريقا من أعضاء النقابة سيحضرون التحقيق فى حال طلب ذلك، مشددة على أنها ستوقع العقوبة التأديبية على الاطباء المتهمين إذا ثبت الاتهام بحقهم بحکم نهائی بات حساب القانون .

وادانت النقابة فی بیان، مساء امس الأول، ما وصفته بالفعل الشائن)، بتجارة الأعضاء البشرية من حيث المبدأ، وتعهدت بإيقاع العقوبة المقررة تأديبيا كما جاء ۹ آب مواد 51 الی67 ، على المتهمين، وذلك بعد أن شارك نقيب أطباء الجيزة فى الحملة التى شنتها الرقابة الإدارية والتى ضبطت العصابة المتهمة. وأشار البيان إلى أن زراعة الأعضاء ليست جريمة وهى فرع من فروع علوم الطب، و القانون رقم ۵ لسنة ۲۰۱۰ ينظم هذا العمل، وعند مخالفة المتهمين لاحكام هذا القانون يتم توقيع الجزاء الجنائي المقرر فى أحكام هذا القانون، لافتا إلى أن المادة 5 من القانون رقم 5 لسنة 2010 تؤكد المسؤولية الوحيدة لرئيس الوزراء ووزير الصحة بعمل اللائحة التنفيذية وتشكيل اللجان المختصة وإعطائها الضبطية القضائية والإشراف والمراقبة على عمليات زرع الأعضاء دون غيرها . 

وتساءلت النقابة : ( ما الذى يدفع مصرى فقير لبيع أعضائه)، مطالبة بأن تحترم التغطية الإعلامية للأحداث الحق القانونی للمتهمين للدفاع عکس أنفسهم وعدم استباق تحقيقات النيابة وأحكام القضاء .

من جهة أخرى، أعلنت نقابة الأطباء، أنها حالة جديدة من حالات الاعتداء على الأطباء أثناء تأدية عملهم، تمثلت فى قيام زوج إحدى المريضات بالاعتداء اللفظى ومحاولة الاعتداء البدنى على أطباء الأشعة التشخيصية بمستشفى الشيخ زايد التعامل معها .

عن الكاتب

التعليقات