التخطي إلى المحتوى
محافظ الفيوم يطالب وزارة الصحة بسد عجز الأطباء والأجهزة

طالب الدکتور جمال سامی، محافظ الفيوم، وزارة الصحة بتوفير أطباء فی مختلف التخصصات لسد العجز الشديد فى الوحدات الصحية والمستشفيات وإمدادها بالأجهزة والمعدات الطبية الأساسية وتوفير الناقص منها .

و قال المحافظ ، قی تصریحات للمصری الیوم، ان ۱۹ وحدة  صحية تعمل دون وجود عجز شدید في عدد من التخصصات بالمستشفيات التى تعانی فی الوقت نفسة نقصاً حاداً فى الأجهزة والمعدات الطبية، مؤكدا أنه أرسل ملفا لوزارة الصحة يشمل عجز الأطباء ونقص الأجهزة فى المستشفيات المركزية والمستشفى العام لکن دون اتخاذ اجراء ، وأضاف : «كنا نأمل زيارة وزير الصحة للمحافظة حتى يرى بنفسه الاحتياجات الضرورية التى تتطلبها المستشفيات على أرض الواقع،

وهل يعقل أن تظل الفيوم دون مستشفى مرکزی يلبي خدمة مرضاها لتخفیف العبء على مستشفى الفيوم العام النی آنشی عام 1964 وأشار إلى أنه أخذ على عاتقه تطوير مستشفى الفيوم العام بجهود المجتمع المدنى بعيدا عن وزارة الصحة مطلب إنشاء مستشفي مرکزی لابناء المدينة، لافتا إلى توفير المحافظة الأرض فى أكثر من الوزارة بشأنها لإنشاء مستشفي مرکزی عليها مثل محافظات آخری لکن دون اتخاذ إجراء . و أكد آنه غیر راضی عن الخدمة المقدمة باستثناء الإسعاف، قائلا : ( الإسعاف الحاجة الوحيدة اللى فی الصحة كويسة)). وتابع : « نضطر وحداتهم الصحية للعمل فى وحدات أخرى تعمل دون طبيب حتى يسير العمل، والوزارة ما بتخدش بالها آن هنالك أطباء لا يتسلمون العمل بعد صدور قرار تکلیفهم».

وقال المحافظ : معمل التحاليل قی مستشفی طامیة المرکزی محروق منذ أشهر ويحتاج أجهزة تحليل دم ضرورية، ورغم المطالبة بذلك لم يتم عمل شىء ، والفنيون ينتظرون وصولها للعمل عليها وتوفير قيمة إجرائها فى المعامل الخاصة للمريض .

عن الكاتب

التعليقات