التخطي إلى المحتوى
الإرهابيون في حلب يسيطرون فقط علي أقل من 8 km والجيش السوري يواصل الحسم

نجحت القوات المسلحة السورية، في بسط سيطرتها شبه الكاملة على كل احياء ومراكز مدينة حلب، وتحريرها من قبضة المليشيات والتنظيمات المسلحة، في وقت السادات فيه حالة من الارتباك لدى الأطراف الداعمة لتلك المليشيات، وفى مقدمتها تركيا، والعديد من الدول الغربية.

و قال مصدر عسكري سوری، فی تصریحات له، أملس، الثلاثاء، إن الجيش وحلفاءه لسيطروا على جميع أحياء مدينة حسب الآن، التى انسحبت منها العناصر الارهابية ا لمسلحة، مشيرا إلى أن اخر النقاط التى تمت السيطرة عليها هى الأحياء الواقعة جنوب شرق حلب، بعد دحر المليشيات ومحاصرتها فى أحياء صغيرة. من جانبها، أعلنت وزارة الخارجية الروسية، انحصار المناطق التى يسيطر عليها الارهابيون إلى اقل من 8 كم، مشيرة فى بيان لها إلى أن القوات السورية تواصل تقدمها وسيطرتها شبه الكاملة على غالبية قرى وأحياء حلب.

وفى أنقرة، حشد نظام الرئيس التركى رجب طيب أردوغان أنصاره للتظاهر أمام السفارة الروسية، رداً على الدعم الروسى الذى تم تقديمه لنظام الرئيس السورى بشار الأسد فى الحرب ضد الارهاب، حيث ندد المشارکون فی الاحتجاجات باستمرار القصف الجویی الروسى المكثف على أحياء مدينة حلب شمالى سوريا.

عن الكاتب

التعليقات