التخطي إلى المحتوى
قمة بطرسبرج توافق علي بدء مفاوضات تحرير التجارة مع مصر

فى تطور مهم على صعيد علاقات مصر الاقتصادية وافقت قمة رؤساء دول الاتحاد الاقتصادى الأوراسى المنعقدة ب سان بطرسبرج بروسيا الليلة الماضية، بحضور رؤساء الدول الأعضاء بالاتحاد وهى: «روسيا و کازاخستان و آرمینیا و قیر غیزستان» على بدء مفاوضات التجارة الحرة بين الاتحاد ومصر إلى جانب عدد آخر من الدول وهى: إيران والهند وسنغافورة.

وأعلن المهندس طارق قابيل وزير التجارة والصناعة أن هذا القرار جاء نتيجة للجهود المكثفة التى قامت بها الوزارة خلال المرحلة الماضية والتى شهدت تنسيقا على أعلى المستويات مع جميع الدول الأعضاء بالاتحاد حول أهمية هذا الاتفاق فى إحداث نقلة نوعية کی مستوی العلاقات التجاریة والاستثمارية المشتركة بين مصر  ودول الاتحاد، حيث من المخطط أن تشهد العلاقات التجارية طفرة كبيرة لتقفز من 3.5 مليار دولار حاليا إلى 15.7 مليار دولار عقب إبرام الاتفاق .

وأشار قابيل إلى أنه كان قد أجرى سلسلة مباحثات مكثفة خلال زيارته الأخيرة لروسيا على هامش مشارکته بمنتدی «ستان بطرس برج » الدولى خلال شهر يونيو الماضى مع کبار المسئولین الروسی، وکلذا الاتحاد الأوراسى وتم التأكيد على أهمية الإسراع فى بدء المفاوضات، فضلا عن إرسال فريق فتى رفيع المستوى من وزارة التجارة إلى روسيا والذى عقد لقاءات موسعة مع المسئولين بالاتحاد لشرح المزايا والفوائد المترتبة على هذا الاتفاق سواء بالنسبة لمصر أو لدول الاتحاد.

ومن جانبه أشار الوزير مفوض تجارى ( ناصر حامد )، رئيس المكتب التجاری المصری بموسسکو، الی آنه بموجب هذه الموافقة سیتم تشکیل مجموعات عمل مكثفة من قبل الاتحاد الأوراسى لبدء إجراءات التفاوض حول القضايا الخاصة بتحرير التجارة.

عن الكاتب

التعليقات