التخطي إلى المحتوى
وفد ليبى لـ ” رئيس الأركان ” : ندعم بيان القاهرة ونقدر دوركم في ” لم الشمل “

التقى الفريق محمود حجازى، رئيس أركان القوات المسلحة المكلف بالملف الليبى من قبل القيادة المصرية واللواء محمد الكشكى، مساعد وزیر الدفاع للعلاقات الخارجية، ومحمد أبوبكر، سفير مصر لدى ليبيا، مجموعة من الإعلاميين، والحقوقيين، والنشطاء، والمثقفين وقادة الرأى الليبيين بالقاهرة.

وعبر الوفد الليبى عن رؤيته لما يدور على الاراضى الليبية، من صراعات مدمرة تستدعی تکاتف الجهود الوطنية المخلصة لإيقافها فورا، ونشر ثقافة الحوار، وصولا إلى توافق وطنى يعيد بناء هيكلة الدولة الليبية، بإدارة مصالح المواطنين والدفاع عن استقلال الوطن ووحدته وسلامة أراضيه. وأكد الوفد امتنانه لدور مصر فى لم الشمل الليبى، وأعلن دعم ما جاء فی بیان لقاع القاهرة الدی صدر عن مجموعة من القوى الوطنية التى اجتمعت فی القاهرة یومی ۱۲- ۱۳  دیسمبر الجاری، والذی آکد الثوابت الوطنية الليبية وهى وحدة التراب الليبى ووحدة الجيش الليبى ، مع الأخذ فى الاعتبار بعض الملاحظات .

وتبنى الوفد وضع مشروع خطاب إعلامى يدعو إلى تكوين حاضنة شعبية داعمة وضاغطة تلزم المؤسسات الشرعية بالاخذ به وتطبيقه، وتطوير وسائل الاتصال بالرأى العام العالمى، لتكوين قوة ضاغطة على أصحاب القرار فى المجتمع الدولى حتى يلتزم بالمخرجات الواردة فى لقاء القاهرة، والدعوة إلى التوافق والمصالحة الوطنية ووضع قانون وطنى للعدالة التصالحية.

واقترحت المباحثات تأسيس تنسيقية برئاسة محمود البوسيفى للاعلام والثقافة، من أجل التواصل المفتوح مع اللجنة المصرية لدعم ليبيا فى متابعة تنفيذ ما تم التوافق عليه، ووضع أسس ثقافة التنوير ومواجهة العنف السياسى، بالإضافة إلى التضامن مع الإعلاميين الذين يتعرضون للتنكيل ومتابعة من يتعرض له قضائيا والدفاع عن حرية إبداء الرأى وضمان عودة المهجرين منهم . 

عن الكاتب

التعليقات