التخطي إلى المحتوى
الإفتاء : مشروع القانون يستهدف الوقيعه بين أبناء الوطن

استنکر مرصد۔ الاسلاموفوبیا التابع لدار الإفتاء المصرية، طرح أحد آعضاء الکونجر سالامریکی مشروع قانون حول متابعة ترميم الكنائس فى مصر معتبرا أن مشروع القانون يعد تدخلا فى الشؤون الداخلية المصرية، ويستهدف الوقيعة والتفرقة بين أبناء الوطن الواحل .

وأكد المرصد أن دور العبادة جميعها، سواء الإسلامية أو المسيحية، تلقى الحماية والرعاية الكاملة من الدولة المصرية بكافة مؤسساتها، على قدم المساواة دون تفرقة بين المساجد والكنائس، والدولة المصرية ملتزمة التزاما كاملا بحماية جميع دور العبادة، وإصلاح وترميم ما يتعرض منها للتلف أو الاعمال التخريبية، وذلك فى إطار النسيج الوطنى الجامع والتماسك الوطنى البناء . ولفت المرصد إلى آن مشروع القانون الامریکی ینبغی آن یلتفت للتطرف والعنف والجماعات الإرهابية التى تمارس العنف ضد المصريين جميعا مسلمين ومسيحيين کی يتم استئصال شافتها .

 

عن الكاتب

التعليقات