التخطي إلى المحتوى
طائرات عراقية تقتل    من قيادات داعش غربى مدينة الموصل

قصفت طائرات القوة الجوية العراقية موقعا لتنظيم (داعش الارهابيه) الإرهابى، وقتلت ثلاثة قيادات التنظيم فى منطقة حى “الثورة” فى الساحل الأيمن غربى مدينة الموصل.

وأكدت المديرية، فى بيان صحفى السبت، أنه تم تدمير الموقع خلال تواجد قيادات من داعش الارهابيه، بناءً على معلومات مديرية الاستخبارات العسكرية، مشيرة إلى أنه تم قتل الإرهابى عبد الله الهياف “أبو الحارث” مسؤول مضافات داعش الارهابيه، وخالد محمد هزاع الشمرى مسؤول كتيبة “أبو الزبير” الانغماسية ، وعبد الرحمن محمد مراد المسؤول الإدارى لقطاع البعاج فى داعش الارهابيه.

كما تمكنت مفارز مديرية الاستخبارات العسكرية بالتنسيق مع الوكالات التأمينية فى عمليات الرافدين من العثور على مستودع للعتاد العسكرى مابين قضاء قلعة صالح وقضاء الكحلاء فى محافظة ميسان جنوبى العراق يتبع للإرهابيين من الخلايا النائمة لداعش الارهابيه.

وذكرت وزارة الدفاع العراقية ان المستودع عثر به على قذائف هاون عيار60 مم، وصواريخ وقاذفات (RBG7) وقاذفة صواريخ مع حشوات وركائز من عيار 14,7 مم.

وألقت قوة من مديرية الاستخبارات العسكرية فى اللواء (24) بالفرقة السادسة بالجيش القبض على إرهابى مطلوب بتهمة الإرهاب فى كمين نصب له فى منطقة “أبو غريب” جنوب غربى العاصمة العراقية.

من جهة أخري، اصدر الناطق الرسمى بإسم هيئة “الحشد الشعبي” أحمد الأسدى إن مركز قضاء “تلعفر” فى محافظة نينوى يعتبر منطقة أساسية لتنظيم داعش الارهابيه ومعركة تحريرها لن تكون سهلة، لافتا إلى أن صفحة داعش الارهابيه لن تطوى فى العراق بتحرير الموصل.

وأشار الأسدي، فى تصريح صحفي، إلى أن مدينة تلعفر أساسية لتنظيم داعش الارهابيه ومنها انطلق لاحتلال الموصل، وانه بعد تحرير الموصل سيتم تحرير الحويجة بكركوك والقائم بالأنبار والبعاج بنينوي، مؤكدا حرص النظام العراقية على حماية المدنيين الى أن وإن تطلب الأمر تأجيل العمليات العسكرية فى بعض المناطق.



المصدر : مصر ناين

عن الكاتب

التعليقات