التخطي إلى المحتوى
تنحى محامى جنينة واستدعاء نقيب الصحفيين بقضية سب  أحمد الزند

بدأت منذ قليل الدائرة 12 بمحكمة جنايات الجيزة، برئاسة المستشار جلال عبد اللطيف، نظر محاكمة هشام جنينة الرئيس السابق للجهاز المركزى للمحاسبات، و3 صحفيين، فى اتهامهم بسب وقذف وإهانة المستشار أحمد الزند وزير العدل السابق، ونشر أخبار ومعلومات كاذبة.

 

وفور بدء الجلسة تقدم على طه دفاع المستشار هشام جنينة للمحكمة بالتنحى عن الدفاع عن موكله، وطالب بأجل لتمكين موكله من توكيل محام آخر، وذلك لعدم تحقيق المحكمة لطلباته، ومنها إعمالاً لنص المادة 302 فقرة 2 أن يقدم المتهم دليل صحة ما أسنده للمستشار الزند وعلى المحكمة ملزمة بالاستجابة لإثبات صحة ما أسنده المدعى بالحق المدنى واستدعاء 4 من أعضاء مجلس ولاية الزند، والذين سبق لهم الاعتراض رسميا على بيع أرض بورسعيد لبخس ثمنها ولمخالفته للقانون، وضم تقارير الجهاز المركزى للمحاسبات والتى تضمنت مخالفات بيع أرض بورسعيد التصريح بصورة رسمية من الدعوى المرفوعة بمعرفةالباشمهندس حمادة شعان بجهاز 6 أكتوبر بالطعن على تخصيص أراضى الحزام الأخضر والمختصم بها المدعى بالحق المدنى.

فيما طالب دفاع الصحفية هدى أبو بكر باستدعاء نقيب الصحفيين لسؤاله بشأن بعض الأمور الفنية والصحفية.

 

كان المستشار صفاء الدين أباظة، قاضى التحقيق المنتدب من محكمة استئناف القاهرة، أحال “جنينة” والصحفيين الثلاثة لمحكمة الجنايات، فى ختام التحقيقات التى باشرها معهم على خلفية البلاغ المقدم من المستشار أحمد الزند ضدهم، حيث أسند إليهم اتهامات بارتكاب جرائم القذف العلنية بطريق النشر، وسب وإهانة المستشار الزند، ونشر أخبار كاذبة ضده وضد السلطة القضائية وإهانة مؤسسات الدولة.

 

المصدر : مصر ناين

التعليقات