التخطي إلى المحتوى
الجيش الإيرانى على واشنطن مراقبة أداء سفنها الحربیة فی الخلیج أكثر مما مضى

اصدر المتحدث باسم الجيش الإيرانى العميد مسعود جزائری أنه يتحتم على الولايات المتحدة أن تراقب أداء سفنها الحربیة فى مياه الخلیج أكثر من أى وقت مضى.

ونقلت وكالة أنباء إرنا الإيرانية عن العمید جزائرى قوله اليوم الأحد “إن نشر أخبار من قبل مصادر أمريكیة تزعم وجود أداء غیر مهنى من قبل القطع البحریة الإیرانیة عار تماما عن الصحة، وإن هذه الاخبار تروج ما استنادا إلى تقاریر خاطئة أو لتحقیق أغراض أخرى”.

وأضاف: أن الأمريكیین مسئولون عن أی توتر قد یحدث فى منطقة الخلیج، وبناء علیه فإننا نحذر بأنه یتعین على العسكریین الأمريكیین أن یغیروا من أدائهم.

كان قائد اللواء “ذوالفقار 112” فی المنطقة الأولى للقوة البحریة الشوفة للحرس الثورى الإيرانى الرائد بحری مهدی هاشمی أدلى بتصریح إزاء أداء إحدى السفن الحربیة الأمريكیة فی الخلیج؛ حيث اصدر : “إن أثر التواجد غیر المشروع للسفن الحربیة المتعلقة بالقوى الدولیة فی الخلیج ومضیق هرمز وحینما كانت مجموعة السفن الحربیة الأمريكیة والبریطانیة تعبر من مضیق هرمز بتاریخ 4 مارس 2017، خرجت منها سفینة حربیة أمريكیة عن المسار الدولى واقتربت نحو القطع الحربیة للحرس الثورى المتواجدة بالمنطقة، واقتربت فى خطوة غیر مهنیة ومترافقة مع التحذیر الى أن مسافة 550 مترا من السفن الإيرانية”.

المصدر : مصر ناين

عن الكاتب

التعليقات