التخطي إلى المحتوى
الرقابة الإدارية تشكر المسئولين بدار  العبير  لمجهوداتهم مع الأطفال

انطلقت حملة هيئة الرقابة الإدارية، صباح اليوم الأحد، للمرور على دور رعاية الأيتام، حيث مرت على دار “العبير” بالمعادى، وذلك للاطمئنان على الحالة الإنشائية للدار، وتبين سلامته وسلامة الأغذية اليومية المقدمة للأطفال، من خلال المرور على المطابخ.

وتبين من خلال فحص الحملة سلامة الإجراءات المالية والادارية، والتأكد من سلامة إجراءات صرف التبرعات، ومن مراجعة الكشوفات تبين أن الدار يعيش بها 11 طفلا أعمارهم تتراوح من 10 إلى 11 سنة، حيث تبين أن أعدادا كبيرا منهم من متفوقى الدراسة، بخلاف تفوقهم في أنشطة رياضية وأخرى.  

وخلال تواجد الحملة تبين وجود مديرة الدار و3 مشرفات، وطباختين، ومن خلال فحص الأوراق تبين كشف طبى بشكل دورى على الأطفال.

وتناقش عضو الرقابة الإدارية مع الأطفال فى الدار للتعرف منهم على مدى تسنةلهم، حيث وجهت عضو الرقابة الإدارية والهيئة المرافقة له شكرا خاص للسيدة منى محمد محجوب رئيس مجلس إدارة الدار،  لما تم رصده من أمانة ومجهود لائق .

وطالبت رئيس مجلس إدارة الدار من عضو الرقابة الإدارية التدخل لدخول أحد أطفال الدار من ذوى الإعاقة لمدرسة الصم والبكم في السيدة زينب أو طرة.

المصدر : مصر ناين

عن الكاتب

التعليقات